اختطاف قاصر واغتصابها من طرف عصابة أشرار

 

تعرضت فتاة قاصر لم تبلغ سنة 16، تقطن بإحدى الأحياء السكنية المعروفة بمدينة سكيكدة، إلى عملية إختطاف وحشي من طرف أربعة شبان تتراوح أعمارهم مابين (22 ـ 24 سنة)، وهم من أفراد عصابة الأشرار الخطيرة المختصة في الاغتصاب وابتزاز الفتيات القاصرات، حيث استدرجوا الضحية (س. و) إلى إحدى المناطق المعزولة عن المارة من السكان بجبال سيدي امحمد المحاذية لحي مفترق الطريق الواقع بالضاحية الجنوبية لسكيكدة، حيث تم إغتصاب الفتاة وممارسة عليها شتى أنواع  الفعل المخل بالحياء وبطريقة وحشية.

وقد قامت إحدى العائلات بإخطار مصالح الدرك الوطني بسكيكدة، بعد أن سمعت صراخ الفتاة داخل إحدى السيارات، التي تقلها مع أفراد العصابة الذين كبلوها وألصقوا فمها، حتى وصلوا إلى المكان الغابي، لكن عناصر وحدة التدخل والأمن التابعة للمجموعة الولائية للدرك الوطني بسكيكدة، تمكنت في ظرف وجيز من تطويق الأماكن وجميع المسالك، وتم تحرير الفتاة المختطة من طرف أفراد العصابة الذين لاذوا بالفرار.

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة