اختفاء مواطن من تموشنت ضمن ضحايا زلزال هايتي

اختفاء مواطن من تموشنت ضمن ضحايا زلزال هايتي

علمت ''النهار'' من مصادر مطلعة

؛ أنه تم تسجيل اختفاء مواطن من أصول جزائرية ينحدر من مدينة بني صاف بولاية عين تموشنت ضمن ضحايا زلزال هايتي، ويتعلق الأمر بالمدعو ”بلهاشمي بوسيف”، البالغ من العمر 61 سنة أب لثلاثة أطفال يعيش منذ سنة 1993 بكندا، وهو متحصل على شهادة دكتوراة دولة في تسيير المشاريع، ويعمل كخبير دولي في الحسابات بالبنك العالمي، تم إرساله في مهمة إلى هايتي، حيث كان يقيم بفندق يدعى ”كاريبي”.

وقد هاتف أبناءه لدى وصوله إلى الفندق، وتعتبر المرة 20 التي ينتقل فيها إلى هايتي، في إطار الإشراف على مهمة لفائدة البنك العالمي، كما سبق له القيام بمهمات مماثلة في إفريقيا، وقد طمأن أبناءه بوصوله، لكن شاءت الأقدار أن يكون الفندق الذي يقيم فيه أحد أهم المناطق المتضررة، وكل من كانوا في الفندق يعتقد أنهم تحت الركام جراء سقوط الفندق عن آخره، وهذا ما سبّب هلعا لعائلة هذا الإطار الكبير الذي ينحدر من الجزائر، ولا تعلم عائلته لحد الآن إن كان من الأحياء أو الأموات، حيث لم تصلها أية أخبار لحد كتابة هذه الأسطر.

للإشارة؛ فإنه يعتبر الضحية الثانية من الجزائر في هذا الزلزال، وسبق أن أعلن مصدر عن ممثلي الرعايا الجزائريين في هايتي، أن هناك 13 جزائريا نجوا بأعجوبة من الزلزال.        

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة