ارتفاع “محتمل” لأسعار البترول إلى 60 دولار قبل نهاية سنة 2009

أكد وزير الطاقة و المناجم السيد شكيب خليل مجددا اليوم أن أسعار البترول قد ترتفع إلى 60 دولار للبرميل قبل نهاية سنة 2009 .

و في تصريح للصحافة أدلى به على هامش يوم إعلامي حول الطاقة قال السيد شكيب خليل ” من الممكن أن نسجل أسعارا بقيمة 60 دولار للبرميل قبل نهاية السنة”. 

في هذا الصدد  أوضح الوزير أن منظمة البلدان المصدرة للبترول ” أوبيب” تمكنت من الإبقاء على استقرار الأسعار بالرغم من تراجع الطلب العالمي على البترول في سنة 2009 مذكرا بالتوقعات على الطلب خلال الثلاثي الثاني التي تشير إلى تسجيل تراجع بنسبة 2ر1 مليون برميل يوميا.

و قال أن الطلب على البترول قد ينخفض خلال سنة 2009 بنحو 1ر1 مليون برميل نظرا لنتائج الركود العالمي الذي سيتجسد بتراجع الاقتصاد بأغلبية البلدان.

في هذا الاتجاه  صرح السيد شكيب خليل أن الإبقاء على استقرار الأسعار هو نتيجة ” التطبيق المستمر” لاتفاق تقليص الإنتاج بنسبة 2ر4 مليون برميل يوميا و الذي بلغ حاليا 80 بالمئة مضيفا أن الأوبيب ستواصل هذا الانضباط من خلال تقليص جديد يقدر ب 000 800 برميل المتبقية و التي تعد فائضا.

 كما أرجع الوزير التقويم الأخير لأسعار الخام على مستوى الأسواق ( إلى أكثر من 50 دولار) إلى تدهور العملة الأمريكية مما يحفز المستثمرين على شراء المواد الأولية المسوقة بهذه العملة.

و يذكر أن صندوق النقد الدولي قد خفض يوم الخميس الماضي من توقعاته الخاصة بنمو الاقتصاد العالمي من  2ر2 بالمئة إلى نسبة تتراوح ما بين 5ر0 إلى ناقص 1 بالمئة.

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة