استشهاد مصور التلفزيون الفلسطيني رفقة زوجته ووالدته

استشهاد مصور التلفزيون الفلسطيني رفقة زوجته ووالدته
  • أعلنت مصادر طبية فلسطينية استشهاد المصور الصحافي إيهاب الوحيدي، العامل في تلفزيون فلسطين رفقة والدته وزوجته رقية أبو النجا المغربية الأصل، في قصف إسرائيلي استهدف منزلهم ببرج الأطباء في حي تل الهوى، جنوب غرب مدينة غزة، مساء أول أمس.
  • وقالت مصادر أن قذيفتين إسرائيليتين سقطتا على شقته، ما أدى إلى استشهاد المصور الصحافي الوحيدي وأمه وزوجته بالإضافة إلى إصابة عدد آخر بجراح.
  • وفي أعقاب الحادث، جدد مركز حماية وحرية الصحافيين إدانته للانتهاكات التي يمارسها الاحتلال الإسرائيلي بحق الصحافيين والمؤسسات الإعلامية في قطاع غزة وكل فلسطين.
  • وأعاد المركز التأكيد على مطالبته للمؤسسات الدولية بالتحرك لضمان أمن الصحافيين وبوقف فوري لأعمال القصف التي تطال المؤسسات الإعلامية وبفتح الحدود للإعلاميين لتغطية الحرب التي يشنها جيش الاحتلال على قطاع غزة.
  • ودعا المركز إلى تشكيل لجنة تحقيق دولية مستقلة في استشهاد المصور الصحفي باسل فرج مراسل التلفزيون الجزائري الذي سقط جراء القصف الإسرائيلي خلال تغطيته للحرب على غزة، مطالبا أيضا بالإفراج عن الصحفي خضر شاهين مراسل تلفزيون العالم ومساعده في الأراضي المحتلة.

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة