اضطراب في حركة الملاحة الجوية في فرنسا بسبب إضراب المراقبين الجويين

اضطراب في حركة الملاحة الجوية في فرنسا بسبب إضراب المراقبين الجويين

يتوقع ان تتأثر حركة الملاحة الجوية

إلى حد كبير في فرنسا من مساء الثلاثاء إلى صباح الخميس بعد ان دعت خمس نقابات من الإدارة العامة للطيران المدني المراقبين الجويين إلى الإضراب، احتجاجا على مشروع دمج أوروبي.

وإضراب المراقبين الجويين سيبدأ مساء الثلاثاء وحتى صباح الخميس وسيؤدي إلى إلغاء 20% من الرحلات من مطار رواسي و50% من الرحلات من مطار اورلي بحسب الإدارة العامة للطيران المدني.

وقالت الإدارة العامة في بيان انه من المتوقع حصول “اضطراب في حركة الملاحة الجوية على كافة الأراضي الفرنسية”. وأضاف البيان “بسبب الإضراب طلبت الإدارة العامة للطيران المدني من شركات الطيران خفض عدد الرحلات المبرمجة ليوم الأربعاء 21 جويلية”.

ويريد الاتحاد الأوروبي جعل المراقبة الجوية أكثر فعالية بفضل إدارة مشتركة لدول عدة بدلا من 27 نظاما مستقلا اليوم خصوصا وان حركة الملاحة الجوية قد تزداد بنسبة 50% في السنوات ال15 المقبلة.

وعلى فرنسا الانضمام الى المانيا وسويسرا وبلجيكا وهولندا ولوكسمبرغ لتشكيل كتلة اوروبا الوسطى.

وتخشى النقابات من ان يتم “تفكيك الادارة العامة للطيران المدني” رغم تعهد الحكومة في فيفري  ب”عدم المساس” بوضع موظفي الادارة العامة للطيران المدني و”ضمان استمرارية” الهيئة.

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة