إعــــلانات

اكتشاف حفرة لتخزين المخدرات في منزل البارون “إي أوزا ” بتلمسان

اكتشاف حفرة لتخزين المخدرات في منزل البارون “إي أوزا ” بتلمسان

ضبط فيها 120 غرام من “الكيف” و 6 أسلحة بيضاء

تمكنت فرقة قمع الإجرام التابعة للمصلحة الولائية للشرطة القضائية بأمن ولاية تلمسان، تبعا للعملية النوعية التي نجحت خلالها في القبض على واحد من أخطر معتادي الإجرام والمعروف باسم “إي أوزا”، من اكتشاف مخبإٍ للمخدرات، والذي كان مجهزا بإحكام في فناء البيت الذي يقطنه المشتبه فيه.

حيث كان مضللا بغطاء كرتوني، وخلال فتحه وتفتيشه، عثر على 120 غرام من “الكيف المعالج” مهيأة للترويج، فضلا عن مصادرة 6 قطع أسلحة متمثلة في خنجرين كبيرين و3 سيوف وساطور، والتي كان الجاني يستعملها في الاعتداءات والتهديد وأعمال التخريب.

وجاءت هذه المستجدات عقب تورط “إي أوزا” في نشوب شجار مسلح مع جيرانه، والذي كاد يودي بحياة شخصين أصيبا بجروح متفاوتة الخطورة جراء الاعتداء عليهما بالسلاح الأبيض.

تجدر الاشارة إلى أن المجرم الموقوف يبلغ من العمر 58 سنة، وله سجل حافل  بالسوابق العدلية، حيث تحصي العدالة أكثر من 30 جريمة متورط فيها، بما في ذلك الضرب والجرح العمديين، تحطيم أملاك الغير، المتاجرة في الممنوعات، حيازة أسلحة من دون مبرر شرعي، وبعد تقديم الأخير أمام النيابة العامة لمحكمة تلمسان، أودع الحبس المؤقت لحين محاكمته في وقت لاحق.

إعــــلانات
إعــــلانات