اكتشاف علاج جديد للسيدا يحول دون وفاة 10 ملايين مصاب سنويا بحلول 2025

اكتشاف علاج جديد للسيدا يحول دون وفاة 10 ملايين مصاب سنويا بحلول 2025

أكد تقرير للامم المتحدة ان علاجا جديدا ضد للسيدا يمكنه المساهمة فى الحيلولة دون وفاة 10 ملايين مصاب بمرض نقص المناعة المكتسبة ومنع اصابة مليون اخرين سنويا بحلول عام 2025

ونقلت مصادر صحفية الخميس عن مصادر برنامج الامم المتحدة لمكافحة السيدا القول “ان العلاج الجديد والذى يعرف باسم /200/ يمكن أن يخفض نفقات علاج المرض المرتفعة وييسر من عملية استخدام الدواء ويخفف العبء المالى على الانظمة الصحية فى العديد من الدول وخاصة الفقيرة منها ويحسن نوعية حياة المصابين وأسرهم”.

ويقدر البرنامج أن نحو 3304 مليون شخص يتعايشون مع المرض فى أنحاء العالم حسب احصائيات عام 2008 بالاضافة الى 207 مليون اصابة جديدة ومليونى حالة وفاة.

ومن أجل انجاح النهج العلاجى الجديد دعا التقرير الى اتخاذ اجراءات تشمل تصنيع حبة لا تحوى كمية عالية من السموم وبسيطة فى استعمالها حتى يمكن مراقبة نجاح العلاج. وجاء فى التقرير ايضا ان الادلة تشير الى أن الاشخاص المتعايشين مع المرض والذين يأخذون علاج المضادات للفيروس تقل احتمالات نقلهم للفيروس مما يعني أن هذا سيقلل من عدد الاصابات الجديدة بنحو الثلث سنويا.

كما حث التقرير على خفض تكلفة العلاج بالعقاقير المضادة للفيروسات الرجعية وخصوصا فيما يتعلق بنفقات المستشفيات.

وأكد برنامج الامم المتحدة لمكافحة السيدا فى تقريره على أهمية اجراء الفحوصات الطبية الطوعية وخصوصا أن بدء العلاج منذ بداية الاصابة بالمرض يعزز من فعالية العلاج ويزيد من معدل العمر وأوصى بضرورة استثمار الدول ما بين 5 الى 3 بالمائة من الدخل القومى على برامج مكافحة السيدا.

وجاء صدور التقرير ايام قبل انعقاد المؤتمر الدولي ال 18 حول السيدا بفيينا يومي 18 و23 جويلية الجاري .


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة