الأديب أكلي تاجر يفوز ب جائزة الوحي الأدبي

فاز الكاتب الجزائري أكلي تاجر ب”جائزة الوحي الأدبي” لروايته “كان يا مكان- ربما لا”  حسبما أعلنه مسؤولو موقع “أو فيمينان.كوم” المنظم لهذه المسابقة، و تحصل أكلي تاجر الذي وصل إلى التصفيات مع ثلاثة روائيين آخرين و هم سيمونتا غريغيو من أجل “الأيادي العارية” و نيكيتا لالواني من أجل روايتها “نابغة” و بافال سانوايف لرواية “اد فنوني تحت البلاط” تحصل على تصويت لجنة التحكيم و مستعملي الانترنيت.

و تهدف هذه الجائزة التي أنشاها هذا العام نفس الموقع إلى مكافأة الوحي الأدبي للسنة و هو عمل يضع مؤلفا في عالم الأدب. و يرجع اختيار الفائز إلى لجنة تحكيم مكونة من أصحاب مكتبات و أصحاب المجلات الإلكترونية الأدبية المؤثرة و المجلات الإلكترونية لموقع “أو فيمينان.كوم” و زبائن الانترنيت هم الذين ينتخبون الفائز من خلال التصويت عبر الانترنيت.

و قدمت الجائزة يوم الاثنين إلى الأديب الجزائري  حسبما تمت الإشارة من نفس المصدر، و ترعرع أكلي و هو ابن مهاجر جزائري في الأحياء الشعبية لضواحي باريس، و بينما كان يعمل ساعي لجريدة مختصة في أخبار الخيول لاحظه رئيس تحرير و سجله في مدرسة الصحافة بباريس. و كانت أول رواية له “لي آ.ني دو طاسيلي” كتبها سنة 1985 و اقتبس للتلفزيون و تحصل على “جائزة جورج براسنس” مما شجع أكلي تاجر على أن يصبح كاتب سيناريوهات قبل أن ينشر سلسلة من الروايات ابتداء من سنة 2000، و هو مؤلف “شجاعة و صبر”  (2000) و “حامل المحفظة” (2002) و “مستقبل زاهر” (2006) و صاحب “جائزة الشعبوية” لنفس السنة و أخيرا “كان يا مكان- ربما لا” (2008).


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة