الأرندي: مرشحونا يتعرضون للاقصاء بحجج واهية من مندوبيات سلطة الانتخابات

الأرندي: مرشحونا يتعرضون للاقصاء بحجج واهية من مندوبيات سلطة الانتخابات

 قدم  حزب التجمع الوطني الديمقراطي ” الأرندي” شكوى لرئيس السلطة الوطنية للانتخابات محمد شرفي بخصوص ماوصفه الحزب بالإجحاف الذي تعرض له مرشحوه  للانتخابات التشريعية المقبلة.

وحسب نص  بيان إعلامي لحزب “الأرندي” فإن  عملية إقصاء مرشحي الحزب تمت بحجج واهية وبدون أي رد  و الكل بمكيالين من خلال التعام مع حالات مماثلة.

وأضاف البيان أن تطبيق  وتفسير القانون العضوي للانتخابات لاسيما المادة 200 التي يكتسيها الغموض من حيث التطبيق الفعلي.

كما اعتبر البيان أن الحكم الوارد في هذه المادة غير واضح،  ويصعب اثباته وفيها مساس بحياة المواطن  لعدم تحديد الآليات القانونية  التي تثبت هذه الأفعال.

وقال الحزب أن هذا الوضع خلق  امتعاضا لدى مناضلي الحزب في العديد من الولايات لما اعتبروه اجحافا في حقهم مندوبيات السلطة الوطنية للانتخابات.

وكشف  الحزب عن رفض قائمة كاملة على مستوى المنطقة الاولى للجالية الجزائرية بالخارج  بحجة عدم استيفاء احد المرشحين لشروط الترشح.

كما رفض ترشح بعض  مرشحي الحزب الشباب بحجة أن أوليائهم ميسورين ماديا أو متابعين قضائيا، في حين رفضت ملفات مرشحين أخرين بحجة أن التحقيق الإدارية أو الأمني كان في غير صالحهم.

وقال الأرندي أن عدم تمكين مرشحيه من الاطلاع  على التقارير ومناقشتها يعتبر  مساسا بحقوق المواطنين.

وقال الحزب أنه ينتظر  الاجراءات التي ستتخذها السلطة الوطنية للانتخابات  لضمان شفافية ونزاهة الانتخابات.


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=993753

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة