الأفسيو: بدون إقتصاد قوي ومتنوع لا يمكننا الصمود

الأفسيو: بدون إقتصاد قوي ومتنوع لا يمكننا الصمود

ثمن رئيس منتدى رؤساء المؤسسات محمد سامي عقلي القرارات المتضمنة في مخطط عمل الحكومة الرامي لإنعاش الإقتصاد الوطني.

وأشار سامي عقلي، خلال نزوله ضيفا على القناة الاذاعية الاولى، أن القرارات الاخيرة للحكومة كفيلة بإحداث حركية في دواليب الاقتصاد الوطني المتضرر من تراجع عائدات النفط وتفشي فيروس كورونا.

وأكد سامي عقلي، أن المنتدى لمس إرادة ورغبة لدى الحكومة لتنشيط الإقتصاد الوطني، مشيرا إلى أن الوضعية الوبائية أظهرت أنه بدون اقتصاد متنوع وقوي لا يمكننا الصمود، خاصة وأن أكثر من  90 بالمئة من النسيج الاقتصادي الجزائري هو عبارة عن مؤسسات ذات حجم صغير أو متوسط لا يمكنها مواجهة أزمات مشابهة.

وفي سياق متصل، إعتبر عقلي أن البيروقراطية تعد من النقاط السوداء التي تعيق تطور الاقتصاد الجزائري وأن منتدى رؤساء المؤسسات لمس إرادة لدى الحكومة لتجاوز هذه العقبة من أمام المستثمرين.

من جانب آخر، كشف ذات المتحدث، أن إصلاح المنظومة البنكية والمالية المتخلفة وجعلها متوائمة مع المعايير الدولية بات أكثر من ضرورة خصوصا في ظل الاقتصاد الرقمي المتنامي، مؤكدا على أهمية السماح بفتح بنوك خاصة وتعزيز الخدمات المصرفية الإسلامية لامتصاص الكتلة النقدية الموجودة في السوق السوداء التي قدرها بين 60 و 80 مليار دولار لانعاش الاقتصاد.


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=853513

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة