الأفلان: مترشحو الحزب تعرضوا لمظالم كثيرة من قبل المندوبيات الولائية

الأفلان: مترشحو الحزب تعرضوا لمظالم كثيرة من قبل المندوبيات الولائية

تأسف حزب الأفلان، عن عملية استهداف طالت قوائمه للانتخابات التشريعية، صادرة عن المندوبيات الولائية للسلطة المستقلة للإنتخابات.

وجاء في بيان للحزب: “إذا كانت أحزاب وقوائم مستقلة قد سجلت تأذيها من سلوكات مسؤولي سلطة الإنتخابات عبر الولايات، فإن الأذى الذي لحق بالأفلان كان أكبر وأشد”.

وأضاف البيان، إن مترشحي الحزب، تعرضوا إلى مظالم كثيرة من قبل المندوبيات الولائية لسلطة الإنتخابات.

وأشار البيان، إلى أن عمليات الإقصاء شملت أغلب قوائم الحزب عبر الولايات، بعضها مبرر وأغلبها محل اشتباه بتصفية حسابات محلية.

وتابع الحزب، إنه ومنذ اليوم الأول لتنصيب المندوبيات الولائية للسلطة كان واضحا إن بعض مسؤوليها المحليين يحملون موقفا سلبيا من حزب الأفلان.

مشيرا إلى إن بعض هؤلاء المسؤولين المحليين، يتمتعون بعلاقات عائلية مع مسؤولي أحزاب أخرى في نفس الولاية.

وأكد حزب الأفلان، إن ما حدث خلال مرحلة دراسة ملفات المترشحين فاق كل التوقعات والمخاوف.

مشيرا إلى أنه قد تم الانتقام من عدد كبير من مترشحي الحزب بطرق مشبوهة وعدائية في أحيان كثيرة.

وأشار الأفلان، إلى إنه وفي الوقت الذي يرفض فيه مترشحوه في اللجان المستقلة نجد مترشحين من أحزاب أخرى متابعين قضائيا تم الإبقاء عليهم.

وفي الأخير، دعا الحزب، رئيس السلطة الوطنية المستقلة للإنتخابات إلى التدخل بشكل عادل وتصحيح الاختلالات التي أحدثتها المندوبيات الولائية.

وكذا حماية سلامة ونزاهة العملية الإنتخابية، باعتبارها الحجر الأساس في بناء الجزائر الجديدة.

بيان

بيان


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=994084

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة