إعــــلانات

الأفلان يرد على مجاهدين معروفين طالبوا برحيل سعداني

الأفلان يرد على مجاهدين معروفين طالبوا برحيل سعداني

عقد المكتب السياسي للأفلان اليوم الإثنين، إجتماعا ترأسه أحمد بومهدي الأمين العام للحزب بالنيابة بمقر الحزب بحيدرة في الجزائر.

وورد في بيان أصدره حزب الأفلان ردا على على رسالة منسوبة لمجموعة من المجاهدين، “أن تحركات بعض الأطراف تغذيها أطماع وحسابات إنتخابية مع إقتراب موعد الإستحقاقات”. وأضاف البيان أن حزب جبهة التحرير ملك لمناضليه دون سواهم، فيما أبدى الحزب استنكاره لكل تدخل خفي أو ظاهري من خارج القواعد النضالية. وأكد المناضلون في هياكل الحزب أنهم سيقفون بالمرصاد ضد محاولات زعزعة وحدة الحزب، حسب نفس البيان.
ومن جهته جدد المكتب السياسي للحزب دعمه ومساندته المطلقة  للأمين العام  للحزب العتيد عمار سعداني.
يذكر أن بعض المجاهدون السابقون منهم من شغل مناصب قيادية في مرحلة الثورة والاستقلال، طالبوا أمس برحيل  الأمين العام لحزب جبهة التحرير الوطني، عمار سعداني، من منصبه، و”تحرير الحزب من سطوة عصابات المال”.

إعــــلانات
إعــــلانات