الأفلان يرشح السعيد بوحجة لرئاسة المجلس الشعبي الوطني وأويحيى يدعمه

الأفلان يرشح السعيد بوحجة لرئاسة المجلس الشعبي الوطني وأويحيى يدعمه

أعلن الأمين العام لحزب جبهة التحرير الوطني جمال ولد عباس عن ترشيح الحزب النائب عن ولاية سكيكدة السعيد بوحجة لرئاسة المجلس الشعبي الوطني، مع تزكيته من اللجنة المركزية للحصول على صفة عضو بالمكتب السياسي للحزب.

وقال ولد عباس خلال لقائه مع نواب الأفلان الفائزين في الانتخابات التشريعية ببني مسوس، أن السعيد بوحجة حظي بثقة مناضلي الحزب وسيدعمونه لرئاسة الغرفة السفلى للبرلمان، معلنا في ذات السياق تزكيته لعضوية المكتب السياسي بحكم سلطة القرار التي يمتلكها في الحزب   .

من جهته قال مرشح الأفلان لرئاسة المجلس الشعبي الوطني السعيد بوحجة أن ترشيحه لهذا المنصب ليس شطارة منه، و إنما بفضل وثقة مناضلي الحزب المخلصين، مؤكدا أنه سيعمل في حال فوزه بالمنصب أو كنائب بالبرلمان بالتشاور مع قيادة الحزب.

ومن جهته وجه رئيس حزب التجمع الديمقراطي أحمد أويحيى تعليمات إلى نواب الأرندي لمساندة مرشح الأفلان لرئاسة الغرفة السفلى للبرلمان.

و في سياق مغاير قال ولد عباس أنه بالرغم من تراجع عدد مقاعد الحزب في البرلمان إلا أن نسبة التصويت على الأفلان ارتفعت من اجمالي مليون و200 ألف صوت في 2012 إلى مليون و700 ألف صوت في 2017،  مضيفا أنه علينا اليوم التفكير في أسباب تراجع عدد مقاعدنا لتداركه.

وكشف الأمين العام للحزب العتيد أن 7 نواب فازوا في التشريعيات عن قوائم حرة اتصلوا بقيادة الحزب للعودة الى بيت جبهة التحرير مضيفا ان هناك أسماء أخرى في طريقها إلى أحضان الأفلان.

التعليقات (0)

دير لافير

أخبار الجزائر

حديث الشبكة