الأمم المتحدة تجرّ‮ ‬الجزائـــــــر رياضيا للتطبيع مع إسرائيل

الأمم المتحدة تجرّ‮ ‬الجزائـــــــر رياضيا للتطبيع مع إسرائيل

أعلن اتحاد الكرة الفلسطيني والـ (UNDP)، البرنامج الإنمائي للأمم المتحدة،

عن أسماء الفرق الستة عشر المشاركة في كأس العالم في غزة مطلع الشهر القادم، وقد وقع الاختيار على الجزائر من جملة البلدان المتأهلة لكأس العالم بجنوب إفريقيا 2010 كما شملت الأسماء جميع أندية الدرجة الممتازة في قطاع غزة، وهى أندية خدمات رفح واتحاد الشجاعة وشباب خان يونس وشباب رفح واتحاد خان يونس وغزة الرياضي وخدمات الشاطئ، والأهلي الفلسطيني وخدمات النصيرات وخدمات المغزى والزيتون وأهلي النصيرات والهلال وجماعي رفح، إضافة إلى المشتل والصداقة من أندية الدرجة الأولى.

وتم خلال الاجتماع الأخير تسمية ستة عشر فريقاً من المتأهلين إلى كأس العالم في جنوب إفريقيا 2010 إضافة إلى عدد من دول الجوار أمثال مصر والأردن للمشاركة في بطولة كأس العالم في غزة، ومن هذه الدول فلسطين ومصر والأردن والجزائر وانجلترا وفرنسا وألمانيا وهولندا وإيرلندا وإيطاليا وروسيا وإسبانيا وتركيا وأمريكا والبلقان وجنوب إفريقيا، حيث أخذ بعين الاعتبار وجود جاليات أجنبية كبيرة من هذه الدول، وتبقى الورطة الحقيقية التي وجدت الجزائر نفسها فيه على اعتبار أن هذا الأمر سيجعل الجزائر أمام حتمية التطبيع، وهو الأمر الذي يبقى مستبعدا نهائيا وغير مطروح للنقاش تماما من قبلنا غير أن قبول الدعوة للتنقل إلى فلسطين سيكون ثمنه بالتأكيد التطبيع غير المباشر من خلال الختم على الجواز الجزائري من قبل الجانب الصهيوني لدخول غزة عبر معبر رفح الذي لا يخضع إلى سيطرة كلية من جانب المصريين بل أنه يسير بالتوافق ما بين الجانبين المصري والإسرائيلي إلى جانب الرباعية الدولية، الأمر الذي سيحتم على الجزائر المدعوة إلى هذا الحدث التضامني للتطبيع بطريقة غير مباشرة، الأمر الذي يطرح جملة من التساؤلات أبرزها ”هل الهدف تضامني بحت أم أنه جر للجزائر بطريقة غير مباشرة إلى التطبيع”. الأمر الذي يبقى مرفوضا تماما وغير قابل للنقاش من قبل الجزائريين.

من ناحية أخرى، تم تشكيل اللجنة المنظمة العليا للبطولة حيث تكونت من إبراهيم أبو سليم نائب رئيس الاتحاد الفلسطيني رئيساً للجنة المنظمة العليا للبطولة، وعضوية كل من إسماعيل مطر وسعيد أبو غزة مدير المشاريع في UNDP وباترك ماغران مدير مشروع البطولة وأشرف حمد منسق عام البطولة. وأعلن اتحاد الكرة الفلسطيني والـ UNDP إجراء مؤتمر صحافي يوم الثلاثاء القادم في مقر الاتحاد بمبنى اللجنة الاولمبية الفلسطينية في تمام الساعة السادسة مساءً، حيث سيتم خلال المؤتمر إجراء قرعة البطولة والكشف عن كافة التفاصيل المتعلقة بالفرق والشعارات والخطة الإعلامية، حيث سيتضمن المؤتمر الصحافي كلمة للاتحاد والـ UNDP واللجنة الاولمبية وإجراء قرعة اختيار الدول والأندية.  في نفس الإطار، كشف باترك ماغران، مدير مشروع البطولة، أن طاقما من ”السى أن” سيحضر إلى غزة قبل انطلاق البطولة المقرر لها مطلع الشهر القادم، حيث سيتابع كافة التفاصيل وسيبث تقارير كثيرة عن البطولة، فيما توقع أن تشهد البطولة زخماً إعلاميا كبيراً خاصة وأن الحدث الأول الذي يجري مع تزامن انطلاق منافسات كأس العالم، إضافة إلى كونه يجري في قطاع غزة الذي يشهد حالة حصار خانقة.

من جهته، أكد إبراهيم أبو سليم نائب رئيس اتحاد الكرة أن الاتحاد جاهز لإخراج البطولة بالشكل المناسب جنباً إلى جنب مع بطولة كأس القطاع التي انطلقت الأسبوع الحالي وستستمر بوتيرة متواصلة من أجل عودة كامل النشاط إلى الكرة الفلسطينية.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة