الأمم المتحدة تحذر من كارثة إنسانية وشيكة في أربع مناطق سورية

الأمم المتحدة تحذر من كارثة إنسانية وشيكة في أربع مناطق سورية

حذر علي الزعتري، منسق الأمم المتحدة المقيم ومنسق الشؤون الإنسانية في سوريا، من كارثة إنسانية وشيكة تلوح في الأفق إذا لم يتم على الفور تنفيذ مبدأ حرية الوصول إلى المحتاجين في 4 مناطق سوريا.

 ودعا الزعتري جميع أطراف النزاع إلى السماح بالوصول الفوري إلى أربع بلدات محاصرة، وهي الزبداني والفوعة وكفريا ومضايا، حيث يعيش 60 ألف مدني ضمن حلقة مفرغة من العنف اليومي والحرمان.  واشار الزعتري، إلى أن الأمم المتحدة وشركاءها لم يستطيعوا توزيع المساعدة عبر قافلة المساعدات الإنسانية منذ 28 نوفمبر الماضي، رغم المحاولات المتكررة للوصول إلى البلدات. وأكد أن الأمم المتحدة والشركاء في المجال الإنساني، على أهبة الاستعداد لتقديم المساعدة الإنسانية إلى البلدات الأربع في أقرب وقت يتم فيه التوصل إلى اتفاق بشأن الوصول الآمن ودون عوائق  مع جميع الأطراف. 

التعليقات (0)

دير لافير

أخبار الجزائر

حديث الشبكة