الأمن يوقف طليبة داخل منزل في الوادي

الأمن يوقف طليبة داخل منزل في الوادي

تمكنت مصالح الأمن، صبيحة اليوم، من توقيف النائب البرلماني ورجل الأعمال، بهاء الدين طليبة.

وحسب مصادر مطلعة تحدثت لـ”النهار أونلاين”، فإن طليبة تم توقيفه في إحدى مناطق إقليم ولاية الوادي، التي تنحدر أصوله منها.
وأوضحت المصادر أن طليبة كان متخفيا داخل منزل أحد أقاربه، مباشرة بعد قرار نواب الغرفة السفلى للبرلمان رفع الحصانة عنه.
وكانت وزارة العدل قد قدمت طلبا للمجلس الشعبي الوطني، لرفع الحصانة البرلمانية عن طليبة، لمحاكمته في قضية فساد ورد اسمه فيها.
ويشتبه في طليبة قيامه بتمويل خفي لحملات انتخابية.
كما يشتبه به في منح أموال لأبناء الأمين العام الأسبق لحزب جبهة التحرير الوطني جمال ولد عباس.
وقالت مصادر “النهار أونلاين” إن طليبة جرى نقله من الوادي مساء اليوم نحو العاصمة، وسط إجراءات أمنية مشددة.
وشددت نفس المصادر على أن طليبة لم يغادر على الإطلاق التراب الوطني، حيث قام بالتخفي، وحاول إيهام الجميع بتمكنه من الخروج من الجزائر.
وكانت المصالح الأمنية قد شنت حملة بحث واسعة النطاق، في جميع الممتلكات العقارية والمكاتب التابعة للمؤسسات التي يمتلكها طليبة، إثر اختفائه عن الأنظار، مباشرة بعد رفع الحصانة عنه.
وأشيعت في ذلك الوقت، مزاعم عن فراره نحو تونس عبر الحدود البرية، من خلال مسالك التهريب التي يستعملها المهربون.


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=713563

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة