إعــــلانات

الأمير هاري أمام العدالة البريطانية

الأمير هاري أمام العدالة البريطانية

قدم الأمير هاري استئنافًا ضد وزارة الداخلية البريطانية. للطعن في وقف الإدارة المنهجية لأمنه أثناء وجوده في المملكة المتحدة.

بدأت المحكمة العليا في لندن، النظر في الإجراء الذي أطلقه الأمير هاري. للطعن في وقف الإدارة المنهجية لأمنه أثناء وجوده في المملكة المتحدة.

وفقد دوق ساسكس، الابن الأصغر للملك تشارلز الثالث وزوجته ميغان، هذه الحماية الممنهجة من الشرطة. والممنوحة على حساب دافعي الضرائب البريطانيين، بعد أن قرر الانسحاب من العائلة المالكة عام 2020 والاستقرار في الولايات المتحدة.

وبشكل ملموس، يتعلق استئناف هاري ضد وزارة الداخلية البريطانية بالقرار الذي اتخذته السلطات في فيفري 2020. بمنح حماية شرطة دوق ساسكس على أساس كل حالة على حدة.

وقال محاميه شهيد فاطمة، أثناء عرض القضية في الجلسة. التي لم يحضرها دوق ساسكس، إن القضية تتعلق بحق الأمير في “الأمن” عندما يكون في المملكة المتحدة.

وقالت في بيانها المكتوب إن عملية اتخاذ القرار على أساس كل حالة على حدة تؤدي. إلى حالة مفرطة من عدم اليقين بالنسبة للأمير والمسؤولين عن أمنه.

كما سلطت الضوء على التأثير الذي قد يحدثه هجوم ناجح على دوق ساسكس على سمعة المملكة المتحدة. بسبب “مكانته وخلفيته وموقعه داخل العائلة المالكة”.

وفي جلسة الاستماع، دافع محامي وزارة الداخلية جيمس إيدي عن قرار رافيك – الهيئة المسؤولة عن أمن أفراد العائلة المالكة. وأهم الشخصيات العامة – بمنح الأمير هاري حماية “مصممة خصيصًا” “في ظروف معينة”. و “حسب السياق” المحيط برحلاته في المملكة المتحدة.

وبرر أن هذا القرار جاء نتيجة “التغيير في الوضع الذي قرر (دوق ساسكس). إجراؤه بأن يصبح عضوا دون وظيفة رسمية في العائلة المالكة”.

ورد محامي هاري على ذلك قائلا إن الحديث عن الأمن “المصمم خصيصا” هو مجرد طريقة أخرى. لوصف “فشل (رافيك) في احترام قواعده”. وخلصت إلى أن دوق ساسكس يطلب فقط “مراجعة قانونية لقضيته” فيما يتعلق بحمايته.

رابط دائم : https://nhar.tv/Ps4DL
إعــــلانات
إعــــلانات