الأهلي يستقبل الشبيبة وسط تعزيزات جد مشددة والأمن المصري وإدارة الفريق يموهان بشأن الفندق!

الأهلي يستقبل الشبيبة وسط تعزيزات جد مشددة  والأمن المصري وإدارة الفريق يموهان بشأن الفندق!

استقبل رئيس الأهلي المصري

، حسن حمدي، بعثة الشبيبة القبائلية أمس بالورود في مطار القاهرة، في رد له على الاستقبال المميز الذي حظي به فريقه خلال مباراة الذهاب منذ أسبوعين تقريبا، كما حرص حسن حمدي على توزيع الورود على كل اللاعبين وباقي أعضاء البعثة في حين استقبل الرئيس حناشي بالأحضان وتحادثا مطولا قبل الخروج من المطار، وقد فرض الأمن المصري حراسة مشددة من مطار القاهرة إلى مقر إقامة الوفد الجزائري من أجل تفادي أي انزلاق من قبل أنصار الأهلي.

 ورفضت إدارة الأهلي الكشف عن اسم الفندق الذي ستقيم فيه الشبيبة الجزائرية حتى لا يفكر أحد من ”الإلتراس” التنقل إلى هناك قصد إزعاج ضيوف القاهرة، وقد غادر وفد شبيبة القبائل صباح أمس متجها إلى القاهرة لخوض مباراة العودة من دوري أبطال إفريقيا أمام نادي الأهلي المصري يوم الأحد المقبل، وقد كان الوفد مكونا من 32 فردا من لاعبين وطاقم فني وطبي إضافة إلى المسيرين، وترأس الرحلة الرجل الأول في الشبيبة محمد شريف حناشي الذي وقف على كل كبيرة وصغيرة قصد توفير كل وسائل الراحة للاعبيه من أجل العودة بورقة التأهل من قلب القاهرة، كما سافر مع الفريق الوافد الجديد يونس سفيان رغم أنه غير معني بالمباراة كونه لا يملك إجازة إفريقية، وقد أكد لـ”النهار” التي التقت به في مطار هواري بومدين أنه فضل السفر مع الفريق من أجل مساندة زملائه والرفع من معنوياتهم في القاهرة سيما وأن هذه المواجهة من شأنها أن تضمن التأهل المباشر لممثل الجزائر في رابطة الأبطال الإفريقية، وفي مطار هواري بومدين، التقى وفد الشبيبة بوفد فريق أولمبي الشلف الذي كان بصدد التنقل إلى المغرب لإجراء تربص تحضيري هناك تحسبا للموسم الجديد، وقد تجاذب كل من مدوار وحناشي أطراف الحديث مطولا أين حث رئيس الشلف نظيره القبائلي بتشريف الجزائر في القاهرة، كما جمع حديث أطول قبل ذلك كل من رئيس الشبيبة حناشي والمدرب غيغر وكان محور حديثهما الاحتراف الذي ستلوجه الجزائر هذا الموسم، إضافة إلى مباراة الفريق في القاهرة. للإشارة فإن كل من عودية ويحيى شريف كانا أول من حل بالمطار وكان الرئيس حناشي أكثر المطلوبين من قبل الأنصار والمتواجدين في المطار، كما طالبوه بالفوز على الأهلي والرد عليه فوق الميدان بعد أن تحدث لاعبوه ومسيروه كثيرا بعد الهزيمة في تيزي وزو.

لاعبو الشبيبة رفضوا الحديث والإدارة ضربت حصارا إعلاميا

ضربت إدراة الكناري حصارا إعلاميا على اللاعبين، وهو ما تجلى في رفض بعثة فريق شبيبة القبائل الجزائرية إجراء أى أحاديث إعلامية عقب وصولها لمطار القاهرة استعداداً لمواجهة فريق الأهلى يوم الأحد المقبل، بملعب القاهرة فى الجولة الرابعة لدورى الأبطال الأفريقى، مبررين ذلك بوجود تعليمات من الجهاز الفنى بعدم إجراء أى أحاديث حتى انتهاء المباراة. وكان الفريق الجزائرى قد توجه إلى فندق الإقامة الخاص بمصر الجديدة وسط حراسة أمنية مشددة.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة