الإتحاد يواجه المحمدية على وقع المشاكل

يواجه، أمسية الغد، إتحاد بسكرة، نظيرة سريع المحمدية، بملعب الأخير على وقع المشاكل التي سببها تعادله الأخير

 

 أمام شباب باتنة أمسية الإثنين الماضي، حيث تسارعت الأحداث في الفريق خلال الساعات الماضية بإنسحاب المدرب لطرش من تدريب الفريق بعد إتفاقه مع الرئيس مكيحل على أن يكون الطلاق بالتراضي بين الطرفين خاصة وأن الفريق ضيع فرصة كبيرة للعب ورقة الصعود بعد نتائجه السلبية الأخيرة خلال مرحلة العودة وإتفق الطرفان على أن تكون مواجهة الصام هي الأخيرة للمدرب الذي صرح بأنه إنسان طموح للعب الأدوار الأولى وهو ما سعى لفعله مع الإتحاد إلا أن محدودية بعض عناصر التشكيلة لم تسمح بتحقيق النتائج الإيجابية، والدليل ما حدث لثاني أحسن دفاع في البطولة الذي تلقى أهداف بطريقة ساذجة على غرار هدف شباب باتنة في اللقاء الأخير وتمنى لطرش، أن يشكل هذا الإخفاق حافزا للمسيرين يدفعهم للتحضير للموسم القادم و الإستفادة من الطاقات الشبانية الموجودة في التشكيلة، وهو ما سيوظفه خلال مواجهة الصام خاصة مع غياب كل من سعداللي بوتريعة والحارس مخلوف بسبب الإصابة إضافة إلى الحارس الثاني مردف الذي خضع لعملية جراحية أمسية البارحة نزع بها الزائدة الدودية والمعاقبين كراس وجيلالي ومن المرجح أن يوظف المدرب لطرش، الذي سيكون في آخر لقاء بعد أن اتفق رسميا مع عنابة، بعض الشبان لتعويض هذه الغيابات، من جهة ثانية تنقلت تشكيلية الإتحاد ليلة البارحة إلى غليزان، حيث سيقيم على أن يتنقل زملاء ميساوي صبيحة الغد للمحمدية.

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة