الإدارة تطلب شريف الوزاني وبلعرج الأقرب لخلافة دالجي

شرعت إدارة رائد القبة في رحلة البحث عن خليفة

 

 المدرب الفرنسي المقال كريستيان دالجي، عقب الهزيمة الأخيرة أمام إتحاد العاصمة، أول أمس، بملعب بن حداد برباعية كاملة. وأفادت مصادر مطلعة أن إدارة الرئيس توشي قد ربطت الإتصال بالمدرب السابق لترجي مستغانم، لكن اسم محمد بلعرج يبقى الأقرب لتولي العارضة الفنية للرائد، ولو أن المدرب الحالي لنادي بارادو لم يقدم جوابا صريحا وشافيا، وبدا مترددا جدا، ما دام أنه لم يتلقى الضوء الأخضر من طرف رئيسه الحالي خير الدين زطشي. وهو ما دفع بالرئيس توشي للإتصال بهذا الأخير، وضرب معه موعدا مساء أمس، مبديا عزمه على تحقيق رغبة الأنصار الذين طالبوا بعودة بلعرج إلى الفريق، فيما تبقى رغبتهم الثانية في إبعاد مناجير الفريق محمد شعيب مؤجلة إلى إشعار آخر. وكان المدافع السابق للرائد خلال عشرية الثمانينات، قد ذاق الأمرين خلال المباراة الأخيرة أمام الإتحاد من قبل الأنصار الذين يحملونه مسؤولية التراجع الكبير للفريق خلال الفترة الأخيرة.

وستدخل تشكيلة الرائد بداية من يوم الاثنين المقبل في تربص مغلق يمتد لعشرة أيام كاملة بفندق المهدي بسطاوالي، سيكون الهدف الأساسي منه إبعاد رفقاء يحيى الشريف عن الضغط الكبير المفروض عليهم، وشحن البطاريات من جديد قبل استئناف المنافسة يوم 2 أفريل المقبل، من خلال التنقل لمواجهة مولودية باتنة، وبالرغم من صعوبة المهمة، إلا أن الأمل في بقاء الرائد ضمن حضيرة القسم الأول يبقى كبيرا، ما دام أن الفريق تنتظره ست مبارايات كاملة بميدانه فيما تبقى من مشوار البطولة الوطنية وضمان النقاط كاملة في بلحداد من شأنها تحقيق هذا الهدف.        


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة