الإعدام غيابيا للإرهابي حلفاوي في بسيدي بلعباس

الإعدام غيابيا للإرهابي حلفاوي في بسيدي بلعباس

أصدرت محكمة الجنايات التابعة لمجلس قضاء ولاية سيدي بلعباس حكما غيابيا، يقضي بإدانة  الإرهابي المدعو حلفاوي لحسن الملقب بحذيفة أبو عبد الرحمان بالإعدام، وذلك لارتكابه جنايات تكوين جماعة إرهابية مسلحة، بث الرعب في أوساط السكان والقتل العمدي مع سبق الإصرار والترصد.

 حيثيات القضية ترجع إلى شهر يناير 2009 ، أين قامت مجموعة إرهابية متكونة من ثلاثة أشخاص عند مرورها بمسلك فرعي بغابة القعدة الكائنة بدائرة مرين الواقعة في الجهة الجنوبية  لولاية سيدي بلعباس، بإطلاق الرصاص على المدعوب.عووالدتهب.ماللذان لفظا أنفاسهما الأخيرة في عين المكان، في حين نجا قريبهما المدعوع.بالذي أصيب بجروح وتمكن من تحديد هوية الإرهابي حلفاوي لحسن، كونه ابن منطقته وزميله في الدراسة.

 وأمام هيئة المحكمة أكد الضحيةع.ب، أن جماعة  الدموي حلفاوي هي من اغتالت  قريبيه، وحرقت الشاحنة  التي كانوا على متنها، مضيفا أن الجماعة المسلحة كانت تستهدف قتله، كونه عنصرا من الدفاع الذاتي

وفي تدخلاتها طالبت النيابة العامة بالحكم على الإرهابي الفار بالإعدام، وهو الحكم الذي أيدته هيئة المحكمة ونطقت به عقب المداولة القانونية.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة