الإعدام للعقل المدبر لمحاولة اغتيال بوتفليقة و18 إرهابيا آخرين بباتنة

الإعدام للعقل المدبر لمحاولة اغتيال بوتفليقة و18 إرهابيا آخرين بباتنة

أصدرت محكمة

الجنايات بمجلس قضاء باتنة مساء أمس، حكما يقضي بإدانة العقل المدبر لمحاولة اغتيال الرئيس، الإرهابي أمير كتيبة الموت السابقم على، المكنىأبو رواحة، رفقة 18 إرهابيا آخرا بالإعدام غيابيا، بتهمة تكوين جماعة إرهابية مسلحة والمشاركة فيها وحيازة أسلحة وذخائر ممنوعة، في ثلاثة قضايا تم متابعتهم بها، وتعود القضية الأولى إلى تاريخ 05 جانفي 2008، عندما انفجر لغم تقليدي على عسكري في عملية تمشيط قامت بها قوات الجيش ببلدية بني فضالة، إلى بتر ساق الضحية، أما القضية الثانية التي توبعت بها المجموعة، فتعود إلى تاريخ 17 مارس 2008، عندما انفجر لغم تقليدي على عسكري بمنطقة ثنية القطران ببلدية بني فضالة، ما أدّى إلى إصابته بجروح متفاوتة الخطورة، فيما تعود وقائع القضية الثالثة إلى تاريخ15 جوان 2006، عندما داس جندي على لغم تقليدي الصنع بمنطقة جبل رأس قدلان ببلدية ببني فضالة التي تنشط بها المجموعة المدانة.       


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة