الاتحاديات لم تحترم القانون ولم تنصّب اللجان المالية للتدقيق ومحاسبة المسؤولين

الاتحاديات لم تحترم القانون ولم تنصّب اللجان المالية للتدقيق ومحاسبة المسؤولين

حصيلة الجزائر في الأولمبياد ضعيفة منذ 2008 والجميع مطالب بتنصيب هيئة تقنية

فتح وزير الشباب والرياضة، الهادي ولد علي، النار على الاتحاديات الرياضية وقال إن غالبيتها العظمى لم تحترم بعض المواد الجوهرية المنصوص عليها في القوانين والتشريعات الجزائرية، خاصة منها قانون الرياضة 13-05 وقانون 2015، فيما يخص تنصيب اللجان المالية من طرف الجمعيات العامة من أجل التدقيق ومحاسبة رؤساء الاتحاديات في حال وجود خروقات مالية في حصيلتها المالية والأدبية، بالإضافة إلى عدم تنصيب الهيئات التقنية المكوّنة من الأبطال السابقين والخبراء من أجل النهوض بالرياضة والتخطيط لمنح الجزائر نتائج جيدة في المسابقات الإقليمية والدولية، كما كشف الوزير عن وجود خروقات في انتخابات الرابطات والاتحاديات وحتى النصوص القانونية، منها ما يخص ازدواجية المهام الممنوع قانونا، وقال إن مصالحه سجلت التجاوزات وستقوم بدراستها، مضيفا أن الوزارة تحضّر لحملة كبيرة من أجل مراجعة القوانين وتصحيح النصوص القانونية للاتحاديات ومطابقتها مع التشريع الجزائري قبل العهدة الأولمبية المقبلة، كما انتقد عمل اللجنة الأولمبية الجزائرية، وحصيلة رئيسها مصطفى بيراف خلال سنوات إشرافه على «الكوا»، من دون أن يذكره، بقوله: «إذا حاولنا تقييم الحصيلة الجزائرية في الأولمبياد مند 2008 فهي سيئة، فالجزائر تحصلت على ميداليتين في الجيدو في بكين وميدالية مخلوفي في لندن مع ميداليتي نفس الرياضي في البرازيل، وهي 5 ميداليات أحرزها 3 رياضيين فقط، لهذا يحب أن نقوم بالتحضير من الآن لأولمبياد طوكيو من أجل تحقيق نتائج أفضل»، مثلما صرح به الوزير في كلمته على هامش الحفل الذي أقامه بقاعة المحاضرات في ملعب 5 جويلية الأولمبي لتقديم إعانات الدولة المالية لأندية كرة القدم الهاوية. تجدر الإشارة إلى أن الاجتماع الذي دُعي إليه 36 فريقا من 12 رابطة ولائية، تم فيه منح الأموال للأندية الهاوية في ولايات تيندوف والطارف وقسنطينة وتلمسان والبويرة وتيسمسيلت وباتنة وأم البواقي وعنابة وتيارت وعين الدفلى وإليزي، وعرف حضور رؤساء الرابطة الولائية لجل الولايات، عكس الاجتماع السابق الذي عرف مقاطعة رؤساء الرابطات الموالين لروراوة، كما تجنب الوزير الحديث عن روراوة في اجتماع أمس رغم إشارته إليه بالحديث عن مكتب المديرية الفنية وأيضا لجان المحاسبة والتدقيق المالي.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة