الاتحاد الارجنتيني يحاول إقناع مارادونا بالبقاء في منصبه

الاتحاد الارجنتيني يحاول إقناع مارادونا بالبقاء في منصبه

يحاول الاتحاد الارجنتيني لكرة القدم إقناع دييغو

 مارادونا بالبقاء في منصبه على رأس المنتخب، في وقت لا يزال فيه المدرب ملتزما الصمت منذ عودته من جنوب افريقيا بعد الخسارة القاسية أمام المانيا (صفر-4) في ربع نهائي مونديال 2010 وأكد المتحدث باسم الاتحاد الارجنتيني ارنستو بيالو اليوم الأربعاء لإحدى الإذاعات المحلية “تنظيم كأس اميركا الجنوبية (كوبا اميركا) في بلدنا بعد عام هو حدث مهم ويشكل فرصة جميلة للثأر” بالنسبة الى مارادونا.

ووجد الاتحاد الارجنتيني من خلال إبراز هذا الاستحقاق الذي هو فضلا الى انه سيقام في الارجنتين، حجة ترتفع الى مستوى التحدي عند مارادونا خصوصا ان منتخب بلاده لم يحرز أي لقب كبير منذ عام 1993 وكان ذلك في كوبا اميركا بالذات والمح رئيس الاتحاد خوليو غورندونا أمس الثلاثاء الى ان قرار بقاء مارادونا من عدمه في منصب المدرب يعود إليه شخصيا، وقال “مارادونا هو الشخص الوحيد الذي يستطيع ان يعمل ما يريد في هذا البلد” وذهب بيالو اليوم في الاتجاه ذاته حين أشار ان أسلاف مارادونا وهم مارتشيلو بييلسا وخوسيه بيكرمان والفيو بازيلي استقالوا من تلقاء أنفسهم.

لكن يبدو ان المسؤولين في الاتحاد عازمون على إقناع مارادونا الذي حصل الثلاثاء على دعم علني من النجم ليونيل ميسي افضل لاعب في العام عام 2009، بالتخلي عن بعض معاونيه ومنهم اليخاندرو مانكوسو وأثار مارادونا فور عودته الى الارجنتين في 4 جويلية بعد الخسارة أمام المانيا والخروج من ربع النهائي، احتمال استقالته من منصبه، وقال لإحدى الصحف المحلية “مرحلة انتهت. لقد أعطيت كل ما كان لدي” ويبرز من الأسماء المرشحة لخلافة مارادونا في حال استقالته جيراردو مارتينو الذي قاد البارغواي الى ربع النهائي أيضا (خسرت أمام اسبانيا (صفر-1)، او مدرب فريق استوديانتس اليخاندرو سابيا.

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة