الاتحاد الدولي يجري تعديلات على قوانين كرة القدم داخل القاعة

الاتحاد الدولي يجري تعديلات على قوانين كرة القدم داخل القاعة

قام الاتحاد الدولي لكرة القدم بمراجعة قوانين كرة القدم (داخل القاعة) وقرر إدخال تغييرات كبيرة على طريقة أداء اللعبة

 تتمثل في أهمها في المادة رقم 7 من القانون المتعلقة بمدة المباراة  والمادة 12 المتعلقة بالأخطاء وسوء السلوك  والمادة 16 المتعلقة بمنع دخول الكرة في المرمى.

وينص التعديل الأول على أن فترة اللعب تنتهي فقط عندما تصل التسديدة الموجهة نحو المرمى إلى وجهتها النهائية أو يتم احتساب ركلة أخرى من نقطة الجزاء أو ركلة حرة مباشرة بعد تنفيذ ركلة جزاء مباشرة. وتكون صافرة الحكم هي الإشارة  كما هو الحال في كرة القدم الشاطئية.

وترتبط التغييرات التي أدخلت على القانونين 12 و16 على التوالي بحراس المرمى حيث سيتم احتساب ركلة حرة غير مباشرة إذا لمس حارس المرمى الكرة  بعد لعبها  داخل نصف ملعب فريقه بعد أن يلعبها إليه أحد زملائه في الفريق متعمدا بدون أن يلعبها أو يلمسها لاعب من الفريق المنافس. ويتحدد موقع الركلة الحرة بالمكان الذي تم فيه ارتكاب المخالفة.

وكان بإمكان حارس المرمى فيما سبق أن يلعب في مركز “طائر” وأن يلمس الكرة مرة أخرى إذا كانت قد عبرت خط منتصف الملعب. أما الآن فلم يعد هذا مسموحا به حيث لا يستطيع حارس المرمى أن يلعب الكرة أكثر من مرة واحدة في نصف ملعبه  ولأقل من أربع ثوان  ويستطيع أن يلمسها مرة أخرى فقط إذا لمسها أحد لاعبي الفريق المنافس.

وسيشكل هذا وسيلة جوهرية لتفادي اللجوء لطرق لعب دفاعية كان فيها اللاعب”الخامس”  وهو حارس المرمى  يلمس الكرة دائما في نصف ملعبه. فإذا أراد الآن فريق أن يلعب بحارس مرمى طائر ليتفادى خسارة المباراة  سيكون على حارس المرمى أن يعبر خط  منتصف الملعب

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة