الاستقرار غايتي ومنتهى أمنيتي

الاستقرار غايتي ومنتهى أمنيتي

أتابع دائما هذا الفضاء المتميز من خلال جريدة «النهار» الجديد، وهذه المرة قرأت المحتوى أكثر من مرة وأمعنت النظر في الكلمات والعبارات.

فوجدت رواده يتمتعون بالثقة كل الثقة في من يسهرون على إنجازه، لأنهم أوكلوا أكبر مهمة لهم، مهمة البحث عن النصف الآخر.

لهذا السبب أردت أو أفضي لكم برغبتي وحاجتي الماسة في المساعدة، فأنا واحد من بين هؤلاء الذين يرغبون في الزواج والاستقرار.

ولن أتأخر أكثر إذا كتب الله وكان التوفيق من خلال هذا المنبر، لذا أرجو أن يحظى طلبي بعناية فائقة.

عادل من ولاية البويرة، أبلغ من العمر 40 سنة، لم يسبق لي الزواج، أمارس التجارة وأمتلك مسكنا خاصا، طويل القامة وأسمر البشرة وأنيق.

غايتي التوفيق وشق الطريق بما يرضي الله، مع زوجة صالحة وأمينة تشاركني الحياة وتكون له سندا ودعما على مدى الأيام، في السراء والضراء.

على أن يكون عمرها يتراوح ما بين 25 و35 سنة، لم يسبق لها الزواج، جميلة وأنيقة، تقدر الرجل وتحترمه.

لا أمانع إن كانت عاملة أو ماكثة في البيت أعدها بالإحسان والعشرة الطيبة.

للتواصل مع العرض، مركز الأثير يستقبل مكالماتكم على الأرقام  3800/3801/3802 :

الرقم السري : 131621

مركز الأثير للإصغاء يضمن لكم أعلى درجات السرية والاحترافية

اتصلوا بنا و تعرف أو تعرّفي على نصفك الآخر.


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=657442

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة