الانتهاء من اعداد مشروع الاستراتيجية الوطنية للأسرة في سنة 2009 حسب السيدة جعفر

  • أعلنت الوزيرة المنتدبة المكلفة بالأسرة و قضايا المرأة السيدة نوارة سعدية جعفر اليوم السبت بالجزائر العاصمة أن الانتهاء من اعداد مشروع الاستراتيجية الوطنية للأسرة سيكون في سنة 2009 . وأوضحت السيدة جعفر في أشغال ورشة التفكير حول اعداد الاستراتيجية الوطنية للأسرة أن “المشروع الذي شرع فيه كلبنة أولى سيتم الانتهاء من انجازه سنة 2009
    ويهدف الى تحديد أولويات التكفل بالأسرة على المدى المتوسط  والبعيد مع السهر على تدارك النقائص في مختلف المجالات المرتبطة بميدان الأسرة”. كما يرمي الى  وضع برنامج وطني موحد حول ترقية الاسرة الجزائرية يتماشى مع التغيرات والحاجيات الجديدة الحاصلة ومتطلبات التنمية القائمة.
    و في هذا الشأن أضافت أن انجاز هذا المشروع الذي سينطلق من “مرحلة عرض حال” يسعى الى ايجاد الحلول المناسبة للقضايا المستجدة التى تطرحها الاسرة الجزائرية في مجالات الصحة و التربية و التعليم و التكوين و العمل و التشغيل وعمل المرأة والتكفل بالفئات الضعيفة في المجتمع.
    وترتكز عملية اعداد هذا المشروع على عدة انجازات محققة و سياسات وطنية متخذة لصالح الاسرة في مختلف المجالات بما فيها الاجتماعية و الاقتصادية و يساهم في انجازها خبراء و ممثلون عن عدة قطاعات وزارية و المجتمع المدني. وأشارت السيدة جعفر الى الجانب التشريعي الخاص بالأسرة (قانون الاسرة
    و الجنسية) الذي أحدث –كما قالت– ” توازنا داخل الاسرة و ضمن حقوق المرأة و الطفولة”. وفي نفس السياق ذكرت الوزيرة بالاستراتيجية العربية للأسرة التى تمت المصادقة عليها في قمة جامعة الدول العربية بالجزائر في 21 مارس 2005 حيث كانت للجزائر مساهمة كبيرة في وضع خطوطها.
    ومن جهته دعا السيد جمال ولد عباس وزير التضامن الوطني و الاسرة و الجالية الوطنية في الخارج الى أن تكون عملية انجاز مشروع الاستراتيجية الوطنية للأسرة “مفتوحة لمختلف الفاعلين في كل القطاعات للمساهمة في اعدادها” بغية ضمان نجاحها. وتتميز أشغال ورشة اعداد مشروع الاستراتيجية الوطنية للاسرة –التى تجري
    على مدى يومين و تتم بالتنسيق مع التعاون البلجيكي للتنمية– بتنصيب أربعة ورشات عمل تتناول الجوانب السوسيولوجية والانتروبلوجية  والقانونية والاقتصادية.
    واج

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة