البحث مستمر عن اكثر من اربعين مفقودا في غرق سفينة قبالة الساحل اللبناني

البحث مستمر عن اكثر من اربعين مفقودا في غرق سفينة قبالة الساحل اللبناني

تواصل القوى الامنية وقوات

 الطوارىء الدولية في لبنان الجمعة عمليات البحث عن حوالى اربعين شخصا لا يزالون في عداد المفقودين غداة غرق سفينة على متنها 82 شخصا قبالة سواحل شمال لبنان.

واعلن الجيش اللبناني انقاذ 38 شخصا حتى الآن من افراد طاقم وركاب سفينة “داني اف تو” التي ترفع علم بنما وكانت تنقل حمولة من الماشية من الاوروغواي في طريقها الى سوريا. وجاء في البيان انه تم كذلك “انتشال اربعة اشخاص كانوا قد فارقوا الحياة”. وكان تم انتشال 25 شخصا ليل الخميس بمشاركة سفينة سورية.

واوضح بيان قيادة الجيش- مديرية التوجيه ان “طوافتين بريطانيتين قدمتا من قبرص، وسفينة حربية ايطالية، وسفينة لوجستية ومركبا حربيا المانيين، وباخرتين تجاريتين لبنانيتين” ساهمت في عمليات الانقاذ الى جانب البحرية اللبنانية والبحرية التابعة لقوات الامم المتحدة المؤقتة في لبنان (يونيفيل).

واشار البيان الى ان عمليات البحث والانقاذ مستمرة. وتم نقل عدد من الذين تم انقاذهم الى مستشفيات طرابلس (شمال). وكانوا مبللين وحفاة القدمين ويرتجفون من البرد تحت بطانية الصوف لفوا بها، بحسب ما افاد صحافي من وكالة فرانس برس في المكان.

وكان بعضهم يبكي، بينما بدا الارتياح على آخرين. وقال احدهم وهو فيليبيني يدعى جوناثان “عندما القيت نفسي في الماء، لم اكن اضع سترة النجاة لانني لم اتمكن من ايجاد واحدة. كانت الامواج عالية جدا، واصبت بالرعب”.

واضاف “كانت المياه جليدية واحسست بالم في صدري، وظننت انني ساموت”. ومعظم الناجين من الباكستانيين والفيليبينيين، بالاضافة الى اوكراني. وقتل قبطان السفينة البريطاني في حادث الغرق، على ما افاد احد افراد الطاقم الذي انتشلته فرق الانقاذ.

وقال الناطق باسم اليونيفيل اندريا تينينتي لوكالة فرانس برس “اعمال البحث مستمرة في موقع الحادث وفي محيطه، الا ان احوال الطقس لا تزال سيئة جدا”.

وتوقعت مصلحة الارصاد الجوية في ادارة الطيران المدني في بيروت ان “يستمر المنخفض الجوي مصحوبا بكتل هوائية باردة ورياح ناشطة مسيطرا على الحوض الشرقي للبحر المتوسط حتى صباح غد”. كما توقعت تساقط امطار خصوصا في المناطق الشمالية والجبلية والداخلية وتساقط الثلوج على ارتفاع 1600 متر وما وفوق.

وبحسب شركة “اجنسيا سكاندي” مالكة “داني اف تو”، كان هناك ستة ركاب هم برازيلي واسترالي واربعة من الاوروغواي على متن السفينة، اضافة الى افراد الطاقم ال76. وقال المتحدث باسم اليونيفيل ومسؤول ملاحي لبناني ان السفينة كانت تنقل ماشية يعتقد انها نفقت في الحادث.

واوضحت مصادر رسمية ان السفينة التي كانت متوجهة الى ميناء طرطوس السوري شمال طرابلس، اضطرت الى تغيير وجهتها بسبب سوء الاحوال الجوية وحاولت الوصول الى بيروت حين انقلبت وغرقت. وهبت على لبنان الخميس عاصفة قوية متسببة باضرار مادية جسيمة وبسيول وباغراق شوارع ومنازل بالمياه.

وغرقت الاسبوع الماضي سفينة ترفع علم توغو قبالة ساحل جنوب لبنان، وقامت البحرية الاسرائيلية بانتشال عدد كبير من بحارتها في حين لا يزال اخرون مفقودين. وشاركت اليونيفيل التي تنشر حوالى 13 الف جندي في جنوب لبنان، في عمليات الانقاذ وانتشلت عددا من بحارة تلك السفينة.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة