البراءة للمتهمين بحرق محشر الجمارك بقرية العقيد لطفي بتلمسان

نطقت محكمة

 الجنايات لدى مجلس قضاء تلمسان بالبراءة التامة في حق المتهمين الأربعة الذين اتهموا بالحرق العمدي لمحشر الجمارك وقطع طريق عمومي وتخريب أملاك الغير الواقعة التي ذهبت ضحيتها مصلحة الجمارك لقرية العقيد لطفي الحدودية. وقائع القضية المتابع فيها كل من (ع.مراد)، (ب.عمار)، (ب.محمد) ، (زاول عمر) ترجع إلى تاريخ 04 جوان 2008 أين عرفت قرية العيد لطفي الحدودية مشادات عنيفة ما بين المهربين والجمارك استعملت منها الزجاجات الحارقة والحجارة انتهت بمداهمة أكثر من 100 مهرب لمحشر الجمارك في حدود الساعة الواحدة ليلا رغم استعمال طلقات تحذيرية من قبل أعوان الجمارك لتفريق المحتجين لكن ذلك زادهم إصرار خصوصا بعد مباشرة حرق السيارات المحجوزة حيث التهمت النيران 5 سيارات كانت محجوزة بالمحشر وهي من نوع : 3 رونو 25، 1 رونو 21، جي 5، ولم تنتهي إلا بتدخل قوات مكافحة الشغب التي أوقفت المتهمين بأحياء القرية، وأثناء المحاكمة أنكر المتهمون الوقائع المنسوبة إليهم في حين ركز دفاع المتهمين على غياب الدلائل التي تدين موكليهم لأنهم لم يضبطوا بمسرح الجريمة وأن وجودهم بالحي ليلا كان هربا من دخان القنابل، وبعد المداولة برأت المحكمة المتهمين الأربع


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة