البرازيل تعيد للجزائر الإنابات القضائية في قضية «البوشي»

البرازيل تعيد للجزائر الإنابات القضائية في قضية «البوشي»

فيما سيتم السماع لشقيقيه يوم الأربعاء المقبل في قضية الكوكايين

 هيئة دفاع المتهمين رفعت طلبا لقاضي التحقيق من أجل إطلاعها على إجابات السلطات البرازيلية

ردّت السلطات القضائية البرازيلية على الإنابات القضائية التي بعث بها قاضي التحقيق بالقطب الجزائي المختص بمحكمة سيدي محمد في الجزائر العاصمة، والتي تخص الأسئلة فيما يخص قضية تهريب 7 قناطير من الكوكايين في باخرة MSC AMALFI، عبر الرحلة التي تحمل رقم 817R كانت متوجهة إلى الجزائر.

وقد جاء الرد على الإنابات القضائية التي تم توجيهها للبرازيل من قبل العدالة الجزائرية، بناءً على أسئلة وشهادات لعدد من عمال وميناء «ريو دي جانيرو»، فضلا عن مسؤولي وعمال شركة «مينرفا فود» التي استوردت منها شركة البوشي»دنيا مايت» اللحوم.

وكشف مصدر قضائي في حديث إلى النهار، بأن هيئة دفاع «كمال البوشي» وأشقائه قد رفعت طلبا لقاضي التحقيق بمحكمة سيدي امحمد المكلف بالتحقيق في القضية، من أجل إطلاعها على رد السلطات القضائية البرازيلية وإجابات الشهود في ما يخص العثور على 7 قناطير من الكوكايين، والتي من شأنها الكشف عن معطيات جديدة بخصوص القضية.

في انتظار رد السلطات الإسبانية على الإنابات القضائية فيما يخص عملية فتح الحاويات من أجل المراقبة التي تمت على مستوى ميناء فالنسيا في إسبانيا، بعدما تم تحويل حاوية الكوكايين باستعمال باخرة MSC AMALF من البرازيل إلى إسبانيا وفي باخرة VEGA MERCURY من إسبانيا إلى وهران.

وفي سياق ذي صلة، قالت مصادر إن قاضي التحقيق سيستمع لأشقاء «كمال البوشي» المتهم الرئيسي في القضية يوم 14 من شهر نوفمبر المقبل، الموافق ليوم الأربعاء، حول  قضية كوكايين وقضية الأسهم التي يحوزونها في شركات الترقية العقارية التي يمتلكها شقيقهما «كمال البوشي»، وهي كل من شركة «كا أم أم ان» وشركة «لوكس بروموسيون».

وتجدر الإشارة إلى أن «كمال البوشي» قد نفى، أول أمس، خلال الاستماع إليه من قبل قاضي التحقيق وجود أية علاقة له مع محاولة تهريب الكوكايين في الحاويات التي استورد فيها اللحوم، أين قال إن أطرافا حاولت تلفيق القضية له من أجل أهداف يجهلها.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة