البرج تتأهل للربع النهائي وتخسر حشود

عرفت مواجهة الكأس التي جمعت بين أهلي البرج وترجي مستغانم، تعرض اللاعب حشود لإصابة خطيرة على مستوى الكعب والتي

قد تحرمه من المشاركة مع زملائه لمدة طويلة حيث خرج في الدقائق الأخيرة من اللقاء، ونظرا لوزن هذا اللاعب في تشكيلة ياعيش، فغيابه سيؤثر كثيرا على الأداء الجماعي للفريق خاصة أنه يعتبر هداف الفريق هذا الموسم، فضلا على ذلك تمكن فريق أهلي برج بوعريريج من اقتطاع تأشيرة التأهل للدور الربع نهائي لكأس الجمهورية على حساب ترجي مستغانم أول أمس الخميس، بعد لقاء لعب في اتجاه واحد صال وجال فيه رفقاء المتألق حشود، و أمطروا شباك أبناء الغرب الجزائري برباعية كاملة كانت كافية للقضاء على بصيص الأمل الذي جاء من أجله أنصار الترجي لمساندة فريقهم، حيث عرفت المرحلة الأولى دخولا بطيئا من الجانبين و مرحلة جس النبض دامت ربع ساعة كاملة حتى خرج أشبال المدرب يعيش من عشهم وهددوا مرمى الترجي في العديد من المرات، حيث تمكنوا من افتتاح باب التسجيل في الدقيقة 37 عن طريق حشود الذي عرف كيف يستغل خطأ فادح من المدافع هني ممضيا الهدف الأول لفريقه وسط فرحة عارمة للأنصار، ليواصل أهلي البرج سيطرته حتى تمكن من إضافة الهدف الثاني دقيقة واحدة قبل نهاية الشوط الأول عن طريق بوحربيط الذي تلقى كرة جميلة من منصور منهيا الشوط الأول متقدما بهدفين.

وبعد العودة من غرف تغيير الملابس حاول لاعبي ترجي مستغانم العودة في النتيجة لكن كراتهم كانت محتشمة أمام دفاع منظم بقيادة علي الهواري، وواصل هجوم أهلي البرج تألقه ففي الدقيقة 63 قذفة قوية من بيطام تصطدم بالعارضة الأفقية وتسكن شباك الحارس   بلعربي، لينهار دفاع الترجي بعد ذلك و يتمكن حشود من اختتام مهرجان أهداف الأهلي في الدقيقة 82 بعدما أنفرد بالحارس المستغانمي، وقبل نهاية اللقاء سجل أبناء الغرب الجزائري هدف الشرف بعد ركنية من طواولة، الذي وضعها فوق رأس بولمدايس هذا الأخير أنقذ شرف الترجي في لقاء لم يرقى إلى المستوى المطلوب.

وبعد نهاية المواجهة صرح مدرب أهلي برج بوعريريج ياعيش أن فريقه طبق التعليمات بحذافيرها حيث لم يستصغر لاعبوه الخصم وتمكنوا من تسجيل أربع أهداف كاملة في مرمى فريق لا يستهان به خلق عدة صعوبات لتشكيلته طوال التسعين دقيقة، وأردف قائلا أن فريقه سيركز على الكأس مستقبلا طالما ترتيبه في البطولة مريح مقارنة بالموسم الماضي، أما المدرب شريف الوزاني، فإعتبر تأهل البرج مستحق نظرا للخبرة الكبيرة التي يتمتع بها لاعبوه والتي صنعت الفارق عكس أشباله الذين لم يجسدوا الفرص التي أتيحت لهم مما سهل من مأمورية الخصم الذي سجل أربع أهداف كاملة.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة