إعــــلانات

البروفيسور شباطي: لاوجود للأنفلونزا أو الزكام في الصيف.. وهذه الموجة أخطر من سابقتيها

البروفيسور شباطي: لاوجود للأنفلونزا أو الزكام في الصيف.. وهذه الموجة أخطر من سابقتيها

قال البروفيسور عمر شباطي الأخصائي في طب أمراض الربو والحساسية بمستشفى بني مسوس، أن فصل الصيف سيكون صعبا ومخيفا بسبب إرتفاع درجات الحرارة وطريقة الإستهتار واللامبالاة التي نعيش فيها حاليا.

وأضاف شباطي في حديث لإذاعة سطيف، أن الأرقام التي تقدمها الوزارة يوميا هي التي تم عرضها عبر تحليل “البي سي آر”. مضيفا أن الأعداد الحقيقية للإصابات أكثر من ذلك يوميا اذا حسبنا الحالات التي يتم استشفاؤها. وكذا الاصحاء والذين لم يشملهم تحليل “بي سي آر“. مؤكدا أن هذه الموجة أخطر بكثير من الموجتين السابقتين، لأن هذه السلالة أخطر واقوى. وتصلنا حالات كثيرة خطرة وتتطلب الاستشفاء والتكفل وكثرة الأكسجين.
وأكد شباطي في ذات السياق، أنه لا وجود للانفلونزا أو الزكام في الصيف. مشددا على أنه من له أعراض سيلان الأنف، آلام المفاصل وجع الراس فهو كوفيد حتى يثبت العكس. داعيا إلى كسر قوة الموجة بالإلتزام الفوري لتدابير الوقاية من خلال وضع الكمامة والتباعد ثم التلقيح.

وكشف البروفيسور، أن التصرفات اللامسؤولة للبعض تساهم دون شك في تأزم الوضعية، مؤكدا أن المستشفيات مشبعة تماما، وتم فتح أقسام أخرى للكوفيد على حساب أمراض أخرى كالسرطان. داعيا السلطات العمومية إلى إتخاذ إجراءات ردعية فورية حتى لا نصل الى الحجر الجزئي والشامل. خاصة وأن الوضع مقلق ونتخوف من فقدان السيطرة عليه والأطباء تعبوا نفسيا قبل جسديا كل يوم نفقد فرسان الجيش الابيض.

إعــــلانات
إعــــلانات