البريطانيون يدرسون قيم التّسامح لدى الأمير عبد القادر

البريطانيون يدرسون قيم التّسامح لدى الأمير عبد القادر

عرض “توم وورنر-باول”، الباحث والكاتب قيم التسامح و الإنسانية للأمير عبد القادر بمدرسة الإقتصاد و العلوم السياسية، بلندن .

وقدّم الباحث عمله عن مقاومة و فكر ودبلوماسية و تسامح و بعض الجوانب الأخرى من حياة الأمير على أنه “الأب الروحي للجزائر المعاصرة”.
و أوضح أنّه قام ببحثه اعتمادا على مقاربة “متعدّدة التخصّصات” لفكر وأعمال الرجل الروحي.
بالإضافة إلى أنّه المسلم الصّوفي المعتدل ورجل المعرفة و السلام و الإنسانية الكبيرة.
و قبل أنّ يقدم دراسته للحضور المتكون، خاصة من شباب جامعيين، تطرّق الكاتب إلى العنف السائد حاليا في العالم
و ذكّر في هذه المناسبة بالإعتداء الإرهابي الّذي استهدف مانشيستر في 22 ماي الماضي، وخلّف 22 قتيلا و أزيد من 100 جريح.
منهم عدد كبير من الأطفال، داعيا إلى اعتناق قيم الأميرعبد القادر الذي كان متسامحا على الرغم من تصوّفه.
و ذكر المتحدث في هذا الشأن بمقال صدر في شهر ماي الماضي في اليومية البريطانية “دو اندبندت”.
حيث أكّد الصحافي “روبار فيسك”، أنّ الأب الرمزي للجزائر المعاصرة كان يجسّد القيم الحقيقية للإسلام.

مواضيع أخرى:

الخزينة العمومية تتعافى بعد ارتفاع مداخيل البترول

التعليقات (0)

الإستفتاء

دير لافير

أخبار الجزائر

حديث الشبكة