البليدة: الدرك يوقف المتورّطين في عمليات سقي المحاصيل الزراعية بالمياه القذرة

البليدة: الدرك يوقف المتورّطين في عمليات سقي المحاصيل الزراعية بالمياه القذرة

أوقفت مصالح الدرك الوطني بولاية البليدة مؤخرا جميع المتورطين في عمليات سقي المحاصيل الزراعية بالمياه القذرة، إلى جانب حجز المضخّات المستعملة في السقي وهذا بالتنسيق مع الجهات القضائية والمصالح المعنية.

وكشف بيان لذات الهيئة، أنّ فرق الدرك الوطني التابعة لكل من الشفة وبوڤرة والشبلي، قامت مؤخرا عبر إقليم اختصاصها بمعالجة ثلاثة قضايا تتعلق بسقي المحاصيل الزراعية بالمياه القذرة، خاصة الأشجار المثمرة المتواجدة على مستوى   بعض الحقول المحاذية لوادي الحراش، الذي يمر عبر إقليم الولاية من الجهة الشرقية.

وأضاف ذات البيان، أنه تم على إثر هذه العمليات التي تندرج في إطار مخطط العمل الذي وضعه قائد المجموعة الإقليمية للدرك الوطني بالبليدة، المقدم مختار زروال، توقيف جميع المتورطين في هذه التجاوزات التي تؤثر بشكل مباشر على الصحة العمومية، إلى جانب حجز جميع المضخات المستعملة في السقي، حيث تم تقديم الفاعلين أمام السادة وكلاء الجمهورية كل على مستوى اختصاصه.

من جهته، قال المقدم زروال أنه على كل شخص يرغب في التبليغ عن أي تجاوز أو جريمة ما يمكنه التقدم إلى مقرات وحدات الدرك الوطني المنتشرة عبر كافة إقليم الولاية، أو عن طريق الاتصال بالرقم الأخضر 1055 و 1590 وكذا الموقع الإلكتروني ppgn.mdn.dz، مؤكدا على الدور الكبير الذي يلعبه المواطن في الحفاظ على الأمن والإستقرار والسكينة العمومية.

 

التعليقات (0)

دير لافير

أخبار الجزائر

حديث الشبكة