البنك العالمي: الجزائر في “وضعية جيدة” لمواجهة آثار الأزمة المالية العالمية

كشف البنك العالمي في تقريره الاخير أن الجزائر “توجد في وضعية جيدة لمواجهة اثار الأزمة المالية العالمية” معززا بذلك التقرير الايجابي الذي أعده مؤخرا صندوق النقد الدولي حول توجهات الاقتصاد الكلي و المالي للبلاد. في تقريره الجديد حول الافاق الاقتصادية العالمية لسنة 2009 و الذي يدرس فيه اثر الأزمة المالية على ارتفاع الناتج الداخلي الخام على المستوى العالمي أشار البنك العالمي إلى تسجيل نمو ملحوظ في الجزائر في سنة 2008 مقارنة بالسنة الماضية. و أوضحت الهيئة المالية في تقريرها أنه فيما يخص بلدان المغرب العربي فان “الجزائر سجلت نموا متزايدا سنة 2008 يقدر ب 9ر4 بالمئة مقابل 1ر3 بالمئة سنة 2007”. و أكدت مؤسسة بروتن وودس من جهتها أن “وتيرة النمو لا تزال مستمرة في الجزائر بشكل مدعم اذ قدرت ب 6 بالمئة في القطاع خارج البترول لا سيما في مجال البناء و الخدمات المرتبطة بمشاريع المنشات القاعدية”.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة