البنيني‮ ‬كوفي‮ ‬كودجا حكم لم‮ ‬ينهزم معه‮ ‬آل فرعون‮ ‬في‮ ‬أي‮ ‬مباراة‮

البنيني‮ ‬كوفي‮ ‬كودجا حكم لم‮ ‬ينهزم معه‮ ‬آل فرعون‮ ‬في‮ ‬أي‮ ‬مباراة‮

الأكيد أن تعيين الحكم البنيني كوفي كودجا

 لإدارة مباراة الجزائر ومصر لم يلق الإجماع لدى المتتبعين، وبدرجة خاصة من قبل الجانب الجزائري على اعتبار أن الجميع كذلك يعلم أن هذا الحكم البنيني “مقرب”  إن صح القول- من الجانب المصري على الجانب الجزائري ولا يعتبر بأي حال من الأحوال محايدا، وهذا بشهادة الجانب المصري الذي عبر عن ارتياحه الكبير لتعيين “الكاف” لهذا الحكم البنيني لإدارة لقاء اليوم الحاسم والفاصل بين الجزائر ومصر، معتبرين إياه “وش السعد” عليهم، أين كان الفوز مصريا في كل المباريات التي أدارها سواء بالنسبة للنوادي وبدرجة خاصة نادي الأهلي المصري أو المنتخب القومي.

آخر هذه المباريات كان نهائي كأس أمم إفريقيا الأخير بغانا والذي جمع المنتخب المصري بنظيره الكاميروني، والذي انتهى بتتويج منتخب “الفراعنة” بالكأس الإفريقية الثانية على التوالي، إلى جانب إدارته للعديد من مباريات النوادي المصرية ودائما الغلبة تكون مصرية، فهل هذا حظ الفراعنة مع هذا الحكم أم أن في الأمر “إن”؟ الأكيد أن اختيار هذا الحكم لإدارة لقاء الجزائر ومصر يطرح أكثر من علامة استفهام ويبعث على المخاوف إلى أن يثبت العكس في لقاء اليوم بموقعة بانغيلا، حيث كان الأجدر بـ”الكاف” اختيار الحكم السعودي الغامدي الذي كان مرشحا بقوة أو أي حكم آخر، خاصة وأن هذا الحكم البنيني معروف بأخطائه العديدة ومحل انتقاد العديد من البلدان الافريقية كالشقيقة تونس على الرغم من تواجده المرتقب في نهائيات كأس العالم بجنوب إفريقيا 2010، وآخر هذه الاخطاء كانت في نهائيات كأس أمم افريقيا الجارية حاليا بعد أن تغاضى عن احتساب ضربة جزاء كانت صحيحة للمنتخب الغابوني أمام المنتخب التونسي بشهادة المتتبعين والأخصائيين وبالتالي فإن تواجده لإدارة لقاء في حجم مباراة المنتخب الوطني الجزائري أمام نظيره المصري والتي لا تقبل أي خطأ ولو كان صغيرا على اعتبار حساسية الموقف، يطرح أكثر من علامة استفهام.

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة