«البيرمي بالتنقيط الشهر المقبل وبطاقة الترقيم الإلكترونية قبل جوان»

«البيرمي بالتنقيط الشهر المقبل وبطاقة الترقيم الإلكترونية قبل جوان»

قال إن الرخصة ستمنح للسائقين الجدد قبل الشروع فــي تعميمهـــا.. بـــدوي:

 تعميم الرقم التعريفي الوطني الموحد في أقرب الآجال

أكد وزير الداخلية والجماعات المحلية وتهيئة الإقليم، نور الدين بدوي، أن رخصة السياقة بالتنقيط ستكون جاهزة مع بداية شهر مارس الداخل، فيما سيتم إصدار بطاقات ترقيم العربات الإلكترونية خلال السداسي الأول من هذه السنة.

وأوضح بدوي في ندوة صحافية عقدها في ختام زيارته إلى صالون السلامة المرورية، أن رخصة السياقة بالتنقيط ستكون جاهزة في الأسبوعين الأولين لشهر مارس المقبل، مشيرا إلى أنه سيتم البدء بالعمل بها انطلاقا من الحاصلين الجدد على رخص السياقة، ثم تحويل القديمة إلى رخص بالتنقيط، وهو العمل الذي سيتطلب وقتا.

وبالنسبة لبطاقات الترقيم الإلكترونية الخاصة بالعربات، أكد بدوي أنها ستكون جاهزة خلال السداسي الأول من هذا العام، مشيرا إلى أن اللجنة المكلفة بترقية استعمال التكنولوجيات الحديثة في الوثائق الإدارية ستنتهي من عملية تعميم الرقم التعريفي الوطني الموحد في أقرب الآجال.

وذكر في هذا الإطار، أنه تم استصدار إلى حد الآن 7 ملايين بطاقة تعريف بيومترية، مشيرا إلى أن هناك 30 مليون مواطن حامل لبطاقة التعريف القديمة.

وبخصوص جهود الدولة الرامية إلى التقليص من حوادث الطرقات وإشراك المجتمع المدني في هذه العملية، صرح وزير الداخلية بأنه سيتم إعطاء تعليمات لكل الولاة لإدراج في ميزانيات الولايات السنوية جزء من التمويل لمرافقة السياسة المحلية والعمل التحسيسي الخاص بالسلامة المرورية الذي يستهدف، لاسيما المتمدرسين.

وذكر الوزير في هذا الإطار، أنه تقرر تخصيص 25 من المئة من الغرامات الجزافية التي تمثل أكثر من 6 ملايير دينار لصبها في صندوق المندوبية الوطنية للسلامة المرورية لتجسيد السياسات الوطنية الخاصة بالأمن المروري والحد من مجازر الطرقات.

وفي نفس السياق، صرح الوزير بأنه سيتم، في الأيام القادمة، توجيه تعليمات إلى كل مصالح الأمن لحجز ووضع في المحشر كل الدراجات التي لا يضع أصحابها الخوذة، مشددا على ضرورة الاحترام الصارم للقانون.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة