التأهل في الجيب… والسر في اختيار سعدان لتربص إيطاليا

التأهل في الجيب… والسر في اختيار سعدان لتربص إيطاليا

أكد نصر الدين دريد حارس “الخضر” سابقا

أنه يثق كل الثقة في قدرات لاعبي المنتخب الوطني في مهمة اقتطاع ورقة التأهل إلى مونديال جنوب افريقيا من ملعب القاهرة أمام المنتخب المصري يوم 14 نوفمبر القادم ضمن آخر جولة من تصفيات كاسي افريقيا والعالم 2010، وقال الحارس المتألق لسنوات الثمانينات في حواره مع “النهار”، أن الناخب الوطني رابح سعدان أحسن اختيار مكان تربص “الخضر” الجاري في مدينة فلورانس الايطالية بمركز “كوفرشيانو” مع إصراره على العزلة في التحضير ابتعادا عن الضغط وعن كل ما يؤدي الي تشتيت تركيز لاعبي “الخضر”،  وأضاف أن ذلك سيكون سر النجاح أمام الفراعنة.

بحكم خبرتك الكبيرة في ميادين كرة القدم، كيف تري المباراة الهامة يوم 14 نوفمبر القادم بين المنتخب الجزائري والمنتخب المصري، وما هو السيناريو الذي تتوقعه ؟

أولا  قبل أن أتطرق إلى المباراة أود الحديث أولا عن تربص “الخضر” الجاري حاليا في ايطاليا.

بالطبع تفضل..

ارتحت كثيرا لاختيار المدرب رابح سعدان لمكان التربص بايطاليا  أين فضل إبعاد لاعبيه عن أي ضغط  قد يعكر عليهم أجواء التحضير ووضعهم في عزلة هو الأفضل في مثل هذه المناسبات الهامة وأضيف أن ذلك سيكون سر نجاح المنتخب الجزائري أمام مصر.

ماذا تقصد بذلك ؟

بمجرد أن علمت أن سعدان فضل إجراء تربص مغلق وفي ايطاليا  تذكرت ما فعله مع “الخضر” سنة 1985 أمام المنتخب الزامبي حيث قمنا بالتحضير لمباراة العودة بزامبيا في روسيا أين كانت درجة الحرارة جد منخفضة وتدربنا في عزلة تامة وبعدها ذهبنا للعب في  أجواء حارة وتمكنا من الفوز علي منتخب “الشيبولوبولو” على أرضه وأمام جمهوره وهذا هو السبب الذي انتهجه سعدان خصيصا لمباراة مصر.

لكن ما هو معروف أن المنتخبات تحضر في نفس الأجواء التي تلعب فيها المباراة من أجل التكيف معها ولعب اللقاء دون عائق حسب ما هو منصوح به، أليس كذلك ؟

نعم ذلك حقيقة، ولا تنسى أن المناخ متشابه في دول البحر الأبيض المتوسط، لكن أذكرك السر تجده عند سعدان وإن شاء الله سيوفق في مهمته في قيادة “الخضر” إلى المونديال لأننا بحاجة ماسة لهذا التأهل بعد غياب طويل.

نعود للحديث عن المباراة، هل تتوقع سيناريوهات غير مرتقبة ؟

يجب ترقب كل شيء والتحضير لآي طارئ لأن المباراة “راهي في الجيب” ولابد من غلقه عليها والمصريون سيستعملون كل شيء من اجل الفوز لأن الأمر يتعلق بحياة كرة القدم المصرية والهزيمة يعني بناء منتخب جديد، لدلك سيوظفون ما لديهم من قدرات أمامنا وخير دليل على ذلك هجماتهم الإعلامية علي الخضر لضرب استقرارهم حيث أن الضغط يسيطر عليهم ويريدون التخلص منه، لكن يجب أن نعرف كيف نسير المباراة لأنها سوف تلعب في 20 دقيقة فقط وليس في 90 دقيقة وعلينا الحفاظ على تركيزنا مع انطلاق اللقاء ونترك المصريين يعيشون الضغط الذي سيتزايد بقوة مع مرور كل ثانية من إعلان الحكم لانطلاق المباراة لأنه ببساطة الوقت يمر ومصر تسير نحو الإقصاء.

المصريون تهجموا على حارس “الخضر” ڤاواوي وقللوا من قدراته كيف تعلق عل ذلك ؟

لو كنت مكان ڤاواوي لحاولت أخذ ذلك كحافز لي من اجل التألق وأمر طبيعي أن يقوموا بمثل هذه التهجمات لأنهم يريدون التأثير علي معظم اللاعبين وأنا واثق في قدرات قاواوي وكل زملائه لأنهم يشكلون مجموعة متجانسة والمصريون يعرفون دلك لكن يبحثون عن أساليب لتشتيت تفكير الجزائريين.

كلمة أخيرة ؟

أقول أننا بحاجة ماسة للتأهل إلى المونديال لأننا غبنا عنه كثيرا ونستحق تمثيل القارة السمراء ونستغل إجراء المونديال في جنوب إفريقيا من اجل تمثيل الكرة الجزائرية أحسن تمثيل.

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة