“التذبذب في الرحلات كلفنا خسائر بـ 1.5 مليار سنتيم وسنمدد الرحلات إلى الرابع جانفي”

“التذبذب في الرحلات كلفنا خسائر بـ 1.5 مليار سنتيم وسنمدد الرحلات إلى الرابع جانفي”

أكّد عجريد، مدير المبيعات والشبكة بالخطوط الجوية الجزائرية، أن الشركة قررت تمديد الرحلات إلى غاية الرابع من شهر جانفي المقبل، وهي رحلة المسح التي ستقوم بها الشركة لنقل العدد المتخلف من الحجاج إلى جانب نقل الأمتعة

  •  وأوضح مدير المبيعات، أمس، في اتصال معالنهارأن التذبذب في الرحلات بسبب الاكتظاظ كلف خزينة الشركة 1.5 مليار سنتيم، معتبرا الأمر غير خطير مقارنة بالمهمة النبيلة التي تشرف عليها الخطوط الجوية الجزائرية، مشيرا إلى أن سبب الازدحام يكمن في صغر مساحة مطار جدة الدولي، وتزامن الرحلات مع بعضها البعض من كل بقاع العالم، إلى جانب صغر مساحة موقف الطائرات وقاعة التسجيل الركوب، وأضاف عجريد أن الخطوط الجوية الجزائرية خصصت رحلتين إضافيتين في الـ 12 والـ 13 من الشهر الجاري، لإنقاص حدة الضغط على الرحلات المتبقية، والمقدر عددها بـ 150 رحلة.وفي سياق ذي صلة، أوضح المتحدث أن برنامج الرحلات لن يتغير وسيبقى نفسه مع تسجيل بعض التأخير، مؤكدا أن الإدارة الإقليمية المتواجدة بالأراضي السعودية اتخذت التدابير اللازمة وأعلمت الحجاج وذويهم عبر كل وسائل الإعلام بحدوث تأخيرات في الوصول والإقلاع، وهو ما سيخفف على الحجاج، حسبه، حدة الضغط والازدحام.

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة