التسجيلات الخاصة بالدخول التكويني ستستمر إلى غاية 15 أكتوبر القادم

التسجيلات الخاصة بالدخول التكويني ستستمر إلى غاية 15 أكتوبر القادم

أعلن وزير

التكوين والتعليم المهنيين الهادي خالدي أن التسجيلات الخاصة بدخول التكوين المهني، التي انطلقت على المستوى الوطني في شهر جويلية، ستستمر إلى غاية يوم 15 أكتوبر المقبل.  وأوضح الوزير أن هذا الإجراء يهدف إلى تمكين مختلف طالبي التكوين، من الالتحاق بمكاتب الاستقبال والتوجيه المتواجدة بالمؤسسات التكوينية عبر التراب الوطني، والمفتوحة لوضع ملفات التسجيلات الخاصة بالدخول القادم.  مؤكدا أن كل الإمكانيات اللازمة والشروط الضرورية منها البشرية والمادية، متوفرة لاستقبال ”كل طالبي التكوين دون استثناء”، مؤكدا في ذلك على طاقات الاستيعاب التي تتوفر عليها جل المؤسسات التكوينية.

وأشار خالدي أمس بالعاصمة، إلى أن الوزارة ستلجأ إلى ”العمل بنظام الدوامين”، في حالة تجاوز عدد طلبات التكوين عن قدرت استيعاب المؤسسات التكوينية المتوفرة، علما – كما قال- أن عدد المناصب التكوينية الجديدة المتوفرة ستفوق 300 آلاف منصب تكوين  في مختلف أنماط التكوين، بما فيها النمط الإقامي والتكوين عن طريق التمهين.

وأما بخصوص المناصب المالية، أضاف الوزير أنه سيتم توفير ما يقارب 7,000 منصب مالي جديد خلال سنة 2009، وأنه من المنتظر توفير 6 آلاف و700 منصب مالي آخر سنة 2010 وذلك بغية تدعيم المؤسسات التكوينية في مجال التأطير.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة