التعثر يعني رأس بلحوت … عنابة أمام خيار واحد هو الفوز على البليدة

التعثر يعني رأس بلحوت … عنابة أمام خيار واحد هو الفوز على البليدة

لحساب الجولة الرابعة من عمر البطولة الوطنية، يستضيف إتحاد عنابة، أمسية الغد، إتحاد البليدة في مباراة يتعين فيها على رفقاء الحارس الدولي ڤاواوي الظفر بنقاطها الثلاث للخروج من الوضعية الصعبة المتواجدين فيها بعد نتائجهم السلبية المسجلة في الجولات الثلاث الفارطة، وخاصة خسارتهم الأخيرة أمام وفاق سطيف بخماسية كاملة والتي أغضبت مناصريهم كثيرا. ولهذا الغرض، فإن الفريق العنابي لن يكون أمامه إلا خيار واحد؛ ألا وهو الفوز الذي قد يعيد الهدوء قليلا إلى التشكيلة ويسمح لها بالإبقاء على الإستقرار، خاصة وأن أي تعثر قد يعجّل برحيل المدرب بلحوت المتواجد في وضعية لا يحسد عليها بعد فشله في قيادة الفريق لتحقيق النتائج المرجوة. هذا، وستسفيد التشكيلة العنابية، اليوم، من عودة المدافع بوعصيدة الذي كان مصابا أمام سطيف، وحتى المهاجمان ڤوعيش وربيح اللذان تغيبا عن اللقاء المذكور لنفس السبب تقريبا، في وقت سيتواصل فيه غياب بوڤرة المصاب وكذا المدافع الليبي داوود المتواجد في تربص مع منتخب بلاده. هذا، وستكون مباراة الغد فرصة لعودة الجمهور العنابي إلى مدرجات ملعب 19 ماي بعد استنفاذه العقوبة التي كانت مسلطة عليه مند الموسم الفارط، والتي جعلته يغيب عن لقاء فريقه أمام مولودية باتنة في الجولة الثانية من بطولة هذا الموسم.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة