التلفزيون الجزائري ينتج أول سلسلة رسوم متحركة

التلفزيون الجزائري ينتج أول سلسلة رسوم متحركة

كشف مسؤول المحطة الجهوية للتلفزيون الجزائري بوهران،

 السيد مراد سنوسي أمس، عن إنتاج أول سلسلة من الرسوم المتحركة من إنتاج التلفزيون الجزائري خلال شهر أكتوبر من السنة الجارية، والتي تحمل عنوان ”الدرس المفيد”. وفي السياق ذاته، أشار المتحدث على هامش حفل تكريمه من قبل مكتب فيدرالية الصحافيين الجزائريين في البيض، إلى شروع المحطة الجهوية بوهران في تصوير حلقاتها، مؤكّدا أنها أولى تجربة من نوعها على مستوى التلفزيون الجزائري تعنى بعالم الطفل، وتقدم لهم دروسا في الصداقة والوفاء، كما تتضمن هذه السلسلة وفق السيد سنوسي 12 حلقة، بمعدل عشر دقائق للحلقة الواحدة، حيث تعكف على إنجازها فرقة تلفزيونية تابعة لذات المحطة الجهوية مكونة من 10 أفراد، بين رسامين وتقنيين يعملون تحت إشراف مخرج السلسلة السيد عبد القادر مقدم. وتأتي هذه السلسلة التلفزيونية – حسب ذات المتحدث – بعد نجاح تجربة سابقة قامت بها نفس المحطة، من خلال إنتاجها لفيلم الرسوم المتحركة ”الأسد والحطابة” والذي استغرق 52 دقيقة، وسبق وأن بثه التلفزيون الجزائري ولقي نجاحا ”معتبرا”، كاشفا عن مبادرات لدبلجة بعض المشاريع التلفزيونية الخاصة بعالم الطفولة، والتي توجد قيد الدراسة على مستوى الإدارة المركزية، ومن المرتقب أن يشرع في تجسيدها خلال الأيام المقبلة.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة