التماس المؤبد للاسكوبار حنيش أسامة في قضية استيراد 60 قنطار من الزطلة المغربية

التماس المؤبد للاسكوبار حنيش أسامة في قضية استيراد 60 قنطار من الزطلة المغربية

التمست النيابة العامة بمحكمة الجنايات الابتدائية بالدار البيضاء اليوم الاثنين، توقيع عقوبات تراوحت مابين السجن المؤبد و10 سنوات سجنا نافذا في حق 11 متهما متابعا في قضية استيراد 60 قنطار من الكيف المعالج من دولة المغرب.

وجاءت التماسات النيابة العامة، بعد 4 ساعات كاملة من استجواب المتهمين في القضية،التي انطلقت وقائعها بعد حجز 60 قنطار من المخدرات من نوع الكيف المعالج المغربي، بمدينة عين وسارة بولاية الجلفة مطلع 2016، كانت مدسوسة في صناديق الخضار والفواكه للتمويه.
بحيث تبين أن الشبكة الإجرامية التي تضم المتهمين في قضية الحال ،كانت تنشط انطلاقا من الحدود الغربية للبلاد مرورا بالولايات التالية (الشلف، البليدة ،المدية”ومنها الى المسيلة والجلفة وصولا الى الجنوب الجزائري، ومنه إلى دولة ليبيا باتجاه دول الساحل.
بحيث استغل أفراد الشبكة “مستودعا” بمدينة وهران مقابل مقر الدرك الوطني، لتخزين المخدرات.
وتراوحت تصريحات المتهمين بين الاعتراف والانكار لما نسب إليهم من تهم ووقائع، وعلى رأسهم المتهم الرئيسي حنيش أسامة الذي اعترف بمهمة تأمينه الطريق للمهربين، مقابل 50 مليون عن كل عملية، إلى جانب تزويره رخص السياقة وبطاقات الهوية لسائقي الشاحنات الذين كانوا يتولون نقل المخدرات انطلاقا من غرب البلاد وصولا الجزائر العاصمة.


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=1000239

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة