التماس سنتان حبسا نافدا لـ20 شخصا في أحداث بحيرة الطيور بسكيكدة  

التماس سنتان حبسا نافدا لـ20 شخصا في أحداث بحيرة الطيور بسكيكدة  

عن تهمة التجمهر المسلح والتحريض ، التمست مساء اليوم نيابة محكمة الجنح بسكيكدة تسليط عقوبة سنتان حبسا نافذا في حق 20 شخصا من سكان حي بحيرة الطيور القصديري.

وكان المعنيون قد تم ندتوقيفهم على خلفية الاحتجاجات التي صاحبت الإفراج عن حصة 172 سكن اجتماعي لفائدة سكان الحي المذكور ،

أين نظم المقصيون وقفات احتجاجية أمام مقري الولاية والدائرة وحتى بعضهم أمام مدخل مستشفى عبد الرزاق بوحارة ، قبل أن تتطور الاحتجاجات أين قام عدد من المقصيين باعتلاء عمارة بحي 700 مسكن أين اعتصموا وشنوا إضرابا عن الطعام ،

وهي الاحتجاجات والتي ندد فيها المحتجون بإقصائهم من القائمة رغم توفر كل شروط الاستفادة من هذا النوع من السكن، وطالبوا إما بتجميد القائمة او ضمهم إلى قائمة المستفيدين.

خلال المحاكمة نفى المتهمون ما نسب إليهم، وصرحوا بأن لا علاقة لهم بتلك الاحتجاجات ، أما آخرون فقد اعتلوا العمارة لأجل إسماع صوتهم بعد أن تعرضوا للحقرة، هذا وسيتم الفصل في القضية الايام المقبلة.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة