التماس 20 سنة سجنا لشبكة ترويج المخدرات بتيبازة

التماس 20 سنة سجنا لشبكة ترويج المخدرات بتيبازة

عالجت محكمة الجنح بالقليعة، قضية خطيرة، أبطالها ٤ شباب، توبع فيها المتهم الرئيسي ”ح. ط” بجرم حيازة وبيع مواد مخدرة، وكذلك ”ب. م” المكنى ”مامية” و”ب. م”، بجرم شراء مواد مخدرة قصد البيع. وأخيرا ”م. ب” المكنى ”محجوب” بجرم حيازة سلاح أبيض وشراء مواد مخدرة قصد البيع. حيثيات القضية، تعود إلى تاريخ 29- 05- 2010، وبناء على معلومات مستقاة من مصدر موثوق، يفيد أن شخصا يدعى ”محجوب” يقيم بالشعيبة، يعتبر أحد عناصر شبكة ترويج والمتاجرة بالمخدرات بالجملة، أين تم التعرف عليه من خلال رقم هاتفه، ليتم الإتصال به بموجب إذن، بالتسرب لأحد الأعوان وتم الإتفاق على تموينه بكمية من المخدرات تقدر بكيلوغرام، ومكان التموين بمحطة نقل المسافرين ببواسماعيل، أين التقى العون المتسرب المسمى ”محجوب”، بشابين كانا على متن سيارة من نوع ”رونو ميڤان” سوداء اللون، أين طلبوا من العون والمدعو ”محجوب” الركوب، ومن هنا تلقت مصالح الأمن التي كانت بالزي المدني، الضوء الأخضر للتدخل، ليتم إيقاف المتهم ”ب. م” الذي كان رفقة العون، فيما تمكن الآخران من الفرار بسرعة جنونية. وبعد مواجهة هذا الأخير، تم التعرف على المتهمين الفارين، ويتعلق الأمر بكل من ”س. م” و”ب. م”، كما أبدى المدعو ”محجوب” تعاونه مع رجال الأمن للإيقاع برأس العصابة، وهو الممول الرئيسي، أين قدم رقم هاتفه، وبعد تمديد الإختصاص تم ضرب موعد مع هذا الأخير لتموينه بكمية كيلوغلرام من المخدرات، كما تم الحصول على إذن بتفتيش منزل عمة المتهم ”ح. ط”، الذي يقيم فيه،  حيث تم العثور على طرد خاص بتغليف 5 صفائح من المخدرات و38 صفيحة مخدرات ”قنب هندي”. ليلتمس ممثل الحق العام، تسليط 20 سنة حبسا نافذا ومليون دج غرامة مالية نافدة، مع المصادرة.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة