التوازن الجهوي في مختلف البرامج السكنية يعد من ثوابت الدولة الجزائرية

  شدد وزير السكن و العمران نور الدين موسى يوم امس بتندوف على ضرورة تجسيد سياسة التوازن الجهوي في مختلف البرامج السكنية مشيرا أن هذا البعد يعد من ثوابت الدولة الجزائرية ، و أشار الوزير خلال جلسة عمل عقدها في ختام زيارته للولاية مع إطارات القطاع و ممثلي المجتمع المدني و المنتخبين أن التوازن الجهوي في تجسيد البرامج السكنية الموجهة لرفاهية المواطن يعد من ثوابت الدولة الجزائرية وعاملا من عوامل الإستقرار ، وأشار موسى في هذا الصدد إلى تسجيل مليونين و 450 ألف وحدة سكنية خلال الخماسي الحالي  2010-2014 و التي سبقها برنامج إنجاز مليون و 45 ألف وحدة سكنية ضمن الخماسي الماضي2005-2009 إلى جانب تسجيل برامج التحسين الحضري “مما يدل على عناية الدولة برفاهية و استقرار المواطن ، و أوضح وزير القطاع في نفس السياق أن الدولة خصصت غلاف مالي قدره 4.700 مليار دج بما يعادل 286 مليار دولار لتجسيد هذه البرامج السكنية على المستوى الوطني مبرزا أن هذه البرامج تمثل حوالي 20 بالمائة من مجموع البرنامج التنموي الوطني ، و ذكر وزير السكن و العمران أن هذه البرامج السكنية بقدر ما تحمله من بعد إجتماعي يكمن في رفاهية الفرد و المجتمع فإنها تحمل أيضا بعدا إقتصاديا و تنموياحيث من المنتظر أن تسمح باستحداث مؤسسات إنتاج ومقاولات و مكاتب دراسات ومؤسسات خدماتية جديدة وغيرها من المؤسسات التي توفر الثروة و مناصب الشغل، و بخصوص ولاية تندوف أكد السيد نور الدين موسى أن الوزارة تمكنت من تحقيق كل الطلبات التي تقدمت بها هذه الولاية فيما يتعلق بالبرامج السكنية و التجهيزات العمومية و كذا البرامج المتعلقة بالتحسين الحضري و أشغال الترميم و مخططات التجزئة للأراضي التي منحت للمواطنين بغرض إنجاز مساكن خاصة مع تمكينهم من الإستفادة من إعانات الدولة في مجال السكن، و أكد مواكبة الدولة للحركية التنموية على مستوى هذه الولاية الحدودية التي عرفت تأخرا في السابق والذي يتم تداركه تدريجيا بصفة متواصلة سيما ما تعلق منه بجانب العمران ، وقد استمع وزير القطاع خلال هذا اللقاء إلى العديد من الإنشغالات و كذا بعض الإقتراحات التي تقدم بها ممثلو المجتمع المدني ومهندسون معماريون. وأكد الوزير بشأنها استعداد الوزارة للتكفل بها  بعد التشخيص و الدراسة المعمقة  التي من شأنها أن تعود على الدولة و المواطن بالفائدة. وقد قام نور الدين موسى خلال هذه الزيارة والتي دامت يوما واحدا بمعاينة عدد من المشاريع التابعة لقطاعه.

                                                                                               الجزئر – النهار أون لاين

 


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=73287

التعليقات (1)

  • samadi sofiane

    تجسيد البرامج السكنية الموجهة لرفاهية المواطن مع التوازن الجهوي في مختلف البرامج السكنية تبرمج حسب الكثافة السكانية مع التركيز غلى بناء تلك السكنات خارج المدن دات الكثافة عالية تمهيدا لبناء مدن مستقبلية أخري و تعمير المساحات الغير المستغلة و الغير الصالحة للزراعة كالجنوب و يجب تسابق مع الزمن خاصة و أن عدد السكان إرتفع إلى36مليون نسمة تقريبا و إن كانت غير رسمية و هدا يضمن التخفيف على الجيل القادم و نرفع اللوم علينا جميعا

أخبار الجزائر

حديث الشبكة