الجامعات الجزائرية ترفض استقبال ملفات طلبة معهد البحوث والدراسات بالقاهرة

كشف ممثل طلبة معهد

البحوث والدراسات العربية بالقاهرة، أن العديد من الجامعات الجزائرية ترفض تطبيق التعليمة الصادرة من وزارة التعليم العالي بالرغم من تلقي رؤساء الجامعات لمراسلات تلزمه بتطبيقها. وأوضح ممثل الطلبة معهد البحوث والدراسات العربية بالقاهرة، أن الكثير من الطلبة لم يتمكنوا من التسجيل بالجامعات، خاصة الواقعة بالولايات الداخلية عقب رفض المسؤولين الامتثال إلى تعليمة حراوبية ما يجعل مصير المئات  من الطلبة مرهون بتعسف المدراء وعدم فهمهم للتعليمة  حسبهم -. في الوقت الذي سبق  لطلبة معهد البحوث والدراسات العربية بالقاهرة، سلسلة من الاحتجاجات على خلفية رفض رؤساء الجامعات الجزائرية، تطبيق القرار السابق الذكر، والذي يجعل من الشهادة المحصلة عليها بالمعهد توازي مثيلتها بالجزائر، ما جعل 400 طالب متحصل على شهادة الماجستير والدكتوراه محرومون من استئناف الدراسة، كما لا يزال 47 أستاذ ناجح في مسابقة التوظيف خلال شهر جانفي، كما اتصل الوزير بالجامعات الجزائرية لتوظيف 47 طالب متخرج في شهادة الماجستير، كانوا قد نجحوا في مسابقة التوظيف التي أجرتها الوزارة في جانفي 2009، وتسوية معادلة 49 ملف موضوعة على طاولة منبر المعادلات. وللإشارة فإن وزير التعليم العالي والبحث العلمي، كان قد أجرى لقاء مع 1800 طالب بمعهد البحوث والدراسات العربية بالقاهرة، وبحضور وزارة التعليم العالي المصرية والمجلس الأعلى للجامعات العربية، حيث أعلن رسميا عن إلغاء التعليمة الصادرة في 28 ديسمبر، واعتبار الشهادة المحصلة عليها بالقاهرة توازي الشهادة الجزائرية، وتم إيداع الملف بالسفارة الجزائرية بالقاهرة.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة