الجزائر:وفاة شخصين وفقدان آخر وإصابة ثلاثة بجروح في حريق بالمنطقة الصناعية لقسنطينة

تم تسجيل وفاة شخصين و مفقود واحد و ثلاثة جرحى أحدهم في حالة خطيرة استنادا لحصيلة للحريق المهول الذي كانت المنطقة الصناعية بقسنطينة مسرحا له مساء أمس الثلاثاء و تحديدا بمصنع لإنتاج عوازل الصوت و الحرارة حسبما علم اليوم الاربعاء من مصدر استشفائي،وأوضح الدكتور عبد الحميد بلوم رئيس مصلحة حفظ الجثث بالمستشفى الجامعي لقسنطينة أن الشخص الأول “يحتمل أن يكون سائق الشاحنة” توفي مباشرة بعد انفجار شاحنة كانت تنقل البوليسيتيران فيما عثر على الثاني “من الصعب التعرف عليه بسبب الحروق البليغة” ميتا صباح اليوم .

 وتواصلت الأبحاث إلى غاية صبيحة اليوم بمكان الحريق على أمل العثور على شخص ثالث في عداد المفقودين عقب هذه الكارثة التي وقعت أمس الثلاثاء بعد السابعة مساء حسبما لاحظه صحفي وأج، وأصيب من جهته عنصر من الحماية المدنية بجروح خطيرة خلال عملية تدخل أعوان الإطفاء و ذلك عقب بضع دقائق من اندلاع الحريق الذي تسبب في انبعاث عمود من الدخان الداكن شوهد على بعد عديد الكيلومترات من موقع الحادث.

ومن جهته أوضح الدكتور رشيد جنان رئيس مصلحة أن عنصر الحماية المدنية (39سنة) “يعاني من جروح عميقة و بخاصة على مستوى الأطراف السفلى” تم نقله إلى مصلحة الحروق الكبرى بالمركز الاستشفائي الجامعي بقسنطينة و كان الفريق الطبي يتأهب صباح اليوم الأربعاء لإجراء عملية جراحية له،وأشار ذات المصدر كذلك إلى أن شخصين آخرين تعرضا لاستنشاق الدخان غادرا المستشفى مساء أمس الثلاثاء بعد أن تلقيا العلاج، ومن شأن التحقيق الذي فتحته المصالح المعنية أن يحدد و بدقة ظروف هذا الحادث الذي يرجعه شهود عيان لانفجار إحدى حاويات البوليستيران و هي مادة سريعة الالتهاب.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة