الجزائريون يستيقظون على أخبار محاربي الصحراء من سويسرا

الجزائريون يستيقظون على أخبار محاربي الصحراء من سويسرا

لا يدور الحديث هذه الأيام في الشارع الجزائري

إلا عن أخبار المنتخب الوطني وزملاء زياني الذين شرعوا في التربص التحصيري بكرانس مونتانا السويسرية، حيث يعد المونديال الافريقي الحدث الأبرز الذي ينتظره الجزائريون هذه الصائفة. حالة من التأهب القصوى يعيشها الشارع الجزائري بسبب قرب الانطلاقة الفعلية لكأس العالم خاصة مع الاخبار التيتذاع هنا وهناك حول إصابات البعض واحتمال غياب مغني وهو الأمر الدي لا يتمناه عشاق ”الخضر”، بالاضافة الى تحسن حالة بوڤرة وبلحاج ويبدة كمايدور الحديث عن العناصر الجديدة التي دعمت المنتخب والكل ينتظر ما ستضيفه بلعيد مبولحي وبودبوز. أسماء لاعبي المنتخب صارت الاكثر تداولا إذ لايكاد يخلو مجلس من الحديث عن زياني وصايفي والبقية وكذلك بدأت الترتيبات المتعلقة بالمكان الدي سيشاهد فيه الأنصار مباريات ”الخضر” وزاد الاهتمام بأخبار اللاعبين والمنافسين وامتد الحديث إلى الغيابات التي ستشهدها كأس العالم وكثرت المراهانات حول الفرق المرشحة للظفر باللقب القادم دون أن يخلو الحديث عن حظوظ محاربي الصحراء في اقتطاع تأشيرة المرور إلى الدور الثاني كما أصبح قميص المنتخب الوطني من صيحات الموضة هذه الأيام وما يشد الانتباه هوالإقبال المتزايد على ارتداء لباس ”الخضر” والتباهي بالأسماء التي تحملها الأقمصة ويحملها كل الجزائرين في قلوبهم، بل حتى الجنس اللطيف صار على علم بالمواعيد التي تنتظر رفاق مطمور الودية والرسمية كما استرجع العديد دكريات أم درمان وهناك تفاؤل كبير على قدرة بوقرة وزملائه على استحضارها وبعث أجواء الفرحة من جديد، في حين لم تخل بعض التعاليق الساخرة من أشباه الإعلاميين المصريين الدين سيكتفون بمشاهدة أسيادهم الجزائريين من وراء الشاشة الصغيرة. ليبقى الاشكال الوحيد الذي يؤرق الشارع الجزائري هو كيفية متابعة هذا الحدث بالنسبة للكثير ممن لم يتمكن من اقتناء بطاقة الجزيرة الرياضية التي تشهد ارتفاعا في سعرها هذه الايام وعدم اتضاح الرؤية بخصوص المباريات التي سيبثها التلفزيون الجزائري.

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة