الجزائري ياسين براهيمي على وشك خوض لقائه الأول في الرابطة الفرنسية الأولى

الجزائري ياسين براهيمي على وشك خوض لقائه الأول في الرابطة الفرنسية الأولى

من المنتظر أن يعرف اللاعب الجزائري ياسين براهيمي أول مشاركة له في الرابطة الفرنسية الأولى

بمناسبة لقاء ناديه ران الذي يستقبل يوم غد (السبت) نادي ليل لحساب الجولة الأولى للمنافسة هذا التتويج للشاب الجزائري الواعد الذي يبلغ من العمر20 عاما  سيكون الأول بالنسبة إليه  لكن لن تكون غاية.”أنا متشوق لخوض هذه المغامرة  ولكن الأصعب عندما تكون فوق الميدان” يقول براهيمي لجريدة “أواست فرانس”.

“بطبيعة الحال أريد تقديم أحسن مردود لي  لكن منطقيا لن تكون المباراة بالنسبة مثل المباريات الأخرى  بل السهرة الأولى من نوعها” يضيف قائلا.

اللاعب الذي تألق في بعض المقابلات الودية و نال تصفيقات الجمهور خلال اللقاء الذي جمعه بالفريق البولوني ليجيا فرسوفيا  يوجد في مفترق الطرق  حيث ينتظر الجميع ما سيقدمه في خرجاته الرسمية.

لكن اللاعب يبقى واقعيا.”صراحة  أعتبر هذا الانتظار طبيعيا شانه شأن كل لاعبي نادي ران” يحلل اللاعب بكل هدوء مضيفا بأن عملا كبيرا ينتظره كونه لا زال في بداية الطريق.

“ما زلت في بداية المشوار  و أعيش بطريقة هادئة مع عائلتي  كما أن الحماس الذي قد يحيط بى لن يغير شيئا مني” يضيف قائلا.

فيعد شهر و نصف تقريبا مع نادي الجديد ران الذي التحق به على شكل إعارة من نادي كليرمون  يكون براهيمي قد وجد ضالته مع أصحاب اللونين الأحمر والأسود خاصة وأنه وجد مساعدة كبيرة من اللاعبين القدامى . 

” أستشير دائما بعض اللاعبين القدامى على غرار جيروم لوروا و ستيفان دالمات و أطلب منهما دائما النصائح  أستمع إليهما باهتمام كبير  لأنهما يتمتعان بتجربة كبيرة  و ووجودهما سهل لي كثيرا من الأشياء” يقول يسين براهيمي.

لاعب وسط الميدان الهجومي الذي لعب الموسم الفارط مع نادي كليرمون ينوي استغلال فرصة اللعب في الدرجة الأولى الفرنسية.

“الموسم الماضي مع كليرمون  فتحت عيني على الوسط الاحترافي الحقيقي  قبل تلك التجربة التي دامت موسما واحدا  لم يسبق لي أن لعبت في منافسة احترافية  “.

من نلك التجربة الناجحة (8 أهداف في القسم الثاني)  الموسم الماضي استفاد براهيمي الذي قد يطلب الالتحاق بالفريق الوطني الجزائري في الأشهر القادمة من صعوبة التأقلم مع متطلبات القسم الثاني.

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة